الأسواق الشعبية بالدار البيضاء تشهد اقبالا كبيرا لشراء ملابس العيد

0

يقترب عيد الفطر يوما بعد يوم ، و بهذه المناسبة تشهد أسواق الدار البيضاء اقبالا كبيرا من طرف المواطنين، وتعرف رواجا كبيرا, فمنذ  أيام يقبل المغاربة على شراء ملابس العيد الجديدة لأبنائهم، رغم التحذيرات المستمرة للسلطات للوقاية من فيروس كورونا المستجد، الا ان ذلك لم يمنع  المغاربة من الاستعداد لهذه  المناسبة السعيدة. 

وقد شهدت قيسارية درب السلطان وكراج علال توافد الالاف من المغاربة، لشراء ملابس العيد، دون أكتراث لاستمرار تفشي الفيروس، وفي خرق سافر للإجراءات الإحترازية التي تفرضها ظروف الجائحة، كالتعقيم، ارتداء الكمامات الوقاية، والتباعد الجسدي، فالإزدحام وتدافع الزبناء وتعالي أصوات الباعة، وعدم ارتداء العديد من التجار والمواطنين للكمامات، مشهد يطبع هذا السوق الشعبي الذي يعد الوجهة المفضلة لساكنة مدينة الدار البيضاء وضواحيها.

و تلاقي ايضا أسواق شعبية أخرى بالعاصمة الإقتصادية، كقيسارية الحي الحسني، اسباتة، الحي المحمدي، سيدي البرنوصي، المدينة القديمة، درب عمر وغيرهم، إقبالا متزايدا خلال الأسبوع الأخير من رمضان، وفي مشهد مشابه من التزاحم و عدم الاكتراث بالجائحة،  رغبة في الاحتفال و الفرح بعيد ينتظره المغاربة كل عام و ذلك بشراء ملابس جديدة لأطفالهم، و نسائهم.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.