سبب حالة الطوارئ الصحية : تمديد صلاحية وثائق التعريف إلى إشعار آخر

0

مددت المديرية العامة للأمن الوطني سريان قرارها السابق بإرجاء العمل بمراكز تسجيل المعطيات التعريفية ومصالح مراقبة الأجانب الذي انطلق العمل به من تاريخ الأربعاء 18 مارس الجاري، بسبب حالة الطوارئ الصحية المعلنة، وذك حتى إشعار آخر.

وقال بلاغ للمديرية اليوم الثلاثاء، أن قرار التمديد، المؤقت والاستثنائي ، يشمل خدمات استقبال المرتفقين  الراغبين في تجديد بطاقات التعريف الوطنية الالكترونية أو إنجازها لأول مرة بالإضافة إلى الأجانب والمقيمين الراغبين في تجديد سندات الإقامة أو تمديدها أو تجديد صلاحية وصل إيداع هذه الوثيقة التعريفية.

كما يشمل التمديد إرجاء العمل بمصالح التقنين، المكلفة بدراسة وتسليم رخص حمل الأسلحة النارية، واستعمال المتفجرات للأغراض المهنية المقررة قانونيا.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.