الكاتب العام لوزارة التعليم يترأس فعاليات حفل تكريم المتقاعدين بالبرنوصي

0

نظمت مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم ،أمس الأربعاء 5 فبراير 2020،بمقر  المديرية الإقليمية بسيدي البرنوصي ، حفلا تكريم المتقاعدين تحت شعار: ” الخدمة الاجتماعية رافعة أساس للنهوض بالمنظومة التربوية “.
ترأس هذا الحفل  الكاتب العام للوزارة يوسف بلقاسمي ، رفقة كل من  عبد المومن طالب مدير الأكاديمية الجهوية لجهة الدار البيضاء – سطات، وبعض مديري الإدارة المركزية، والمدير المساعد بالأكاديمية الجهوية، و المديرة الإقليمية بسيدي البرنوصي وبعض المديرات والمديرين الإقليميين بالجهة، و رئيس مصلحة التواصل وتتبع أشغال المجلس الإداري بالأكاديمية، والكاتب الوطني لمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم والوفد المرافق له، وأعضاء المكتب الإقليمي لمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بسيدي البرنوصي، والعديد من الأطر الإدارية والتربوية والفاعلين والشركاء.
في البداية قدم  عزيز بوحولي الكاتب الإقليمية لمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بسيدي البرنوصي، شروحات حول أهداف المؤسسة وأهم مجالات أنشطتها التربوية والثقافية والاجتماعية والرياضية لفائدة نساء ورجال التعليم بالمديرية الإقليمية سيدي البرنوصي، بعد ذلك قام  الكاتب العام بزيارة تفقدية لقسمي التعليم الأولي بمدرسة عبد الله كنون، والذين تشرف على تسييرهما مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بسيدي البرنوصي بشراكة مع المديرية الإقليمية، وذلك في إطار تعميم وتجويد التعليم الأولي بالمديرية الإقليمية سيدي البرنوصي.

وبمناسبة حفل تكريم المتقاعدين الذي تنظمه مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بسيدي البرنوصي كل سنة لفائدة نساء ورجال التعليم المحالين على التقاعد، ألقى  الكاتب العام كلمة نوه فيها بالخدمات الجليلة التي يقدمها نساء ورجال أسرة التعليم لمنظومة التربية والتكوين خلال مسارهم المهني، متمنيا للأطر التي تمت إحالتها على التقاعد دوام الصحة والعافية، وداعيا إياهم إلى دعم المنظومة التربوية بالخبرات التي راكموها طيلة حياتهم المهنية، مؤكدا أن مختلف المصالح الإدارية هي رهن إشارتهم وستظل أبوابها مفتوحة أمامهم. كما ألقى كل من مدير الأكاديمية الجهوية و المديرة الإقليمية بسيدي البرنوصي كلمة بالمناسبة، تم خلالها الإشادة بالمسار المهني المتميز لسناء ورجال أسرة التعليم المتقاعدين، متوجهين بالشكر الجزيل على ما أسدوه من خدمات كل واحد من موقعه المهني، متمنين لهم حياة سعيدة مع موفور الصحة والعافية.
كما أشرف  الكاتب العام و مدير الأكاديمية الجهوية والوفد المرافق لهما، على حفل توزيع الجوائز وشهادات تقديرية على نساء ورجال التعليم المحتفى بهم، كما تم إجراء قرعة العمرة لفائدة أربع متقاعدين ( اثنتين من الإناث واثنين من الذكور).

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.