78 في المائة من المغاربة يفضلون الألبسة الأجنبية…

0

كشفت الجمعية المغربية صناعات النسيج والألبسة، أمس الثلاثاء 30 نونبر، في ندوة صحفية بالدار البيضاء، عن خارطة طريق للأربعة عشرة عاما المقبلة، يراد عبرها توسي حصة الصادرات كي تنتقل صادرات المغرب إلى 60 مليار درهم في أفق 2035، مقابل 36.5 مليار درهم في 2019.

غير أن الجمعية تراهن في الوقت نفسه، عبر الرؤية ” دايم المغرب” التي يراد الاسترشاد بها في أفق 2035، على توسيع حصة المصنعين المغاربة في السوق المغربية من حوالي 25 في المائة إلى 40 في المائة، حسب ما أوضحته فاطمة الزهراء علوي المديرة العامة للجامعة.

ويواجه المنتجون المغاربة في السوق المحلية منافسة المنتجات المستوردة، خاصة التركية منها، ويشتكون من القطاع غير الهيكل، ما يدفعهم إلى الدعوة إلى إدماج ذلك القطاع بالموازاة مع توفير دعم على مستوى التحملات الاجتماعية على غرار ما تخص به تركيا شركاتها.

وكان التجمع المهني المغربي لصناعة الموضة، كشف في استطلاع للرأي مؤخرا، أن 47 في المائة من المغاربة يصرفون 1000 درهم في العام على شراء الألبسة، بينما ينفق حوالي ربع المستطلعة آراؤهم ما بين 1000 و3000 درهم، ويبذل الربع الآخر أكثر من 3000 درهم.

وصرح 50 في المائة من المستطلعة آراؤهم أنهم يشترون الملابس ثلاث مرات في العام، بينما يؤكد النصف الآخر من المشاركين في الاستطلاع أنهم يشترون أربع مرات على الأقل في العام، غير أنه يتجلى أن أكثر من ثلثي الأقل ثراء يقتنون الملابس بين 0 و3 مرات في العام.

هل يفضل المغاربة المنتج الأجنبي؟ يجيب 78 في المائة بأنهم يميلون إليه لجودته، بينما يلح 48 في المائة على التصميم و33 في المائة على السعر، و30 في المائة على الذوق والاختيار.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.