تهيئة جماعتي أولاد امراح واولاد عامر: “وثيقة تعميرية طموحة”

0

بحث اجتماع عقدته لجنة تقنية، أمس الأربعاء، بمقر عمالة إقليم سطات، مشروعي تصميم تهيئة الجماعة الترابية أولاد امراح والمنطقة المحيطة بها بدائرة ابن أحمد الجنوبية وتصميم تهيئة مركز جماعة أولاد عامر بدائرة البروج، وذلك بهدف صياغة الملاحظات والمقترحات الكفيلة بتحيين المشروعين.

ويندرج هذا اللقاء الذي ترأسه عامل الإقليم ابراهيم أبو زيد، في إطار مواصلة جهود السلطات الإقليمية والوكالة الحضرية وباقي الشركاء الرامية إلى تعميم وتحيين تغطية مجال نفوذ الجماعتين الترابيتين لاولاد امراح واولاد عامر بوثائق التعمير وبلورة استراتيجية تنموية مندمجة تمكن من الاستجابة للمتطلبات التنموية للمجال الترابي لهاتين الجماعتين.

ويشكل هذا الاجتماع، الذي حضره على الخصوص مدير الوكالة الحضرية يسطات وورؤساء المصالح الخارجية المعنية ومنتخبي الجماعتين، محطة تشاورية أولى وأساسية في تنزيل المسطرة القانونية لإعداد هذه الوثيقة التعميرية.

وفي كلمة بالمناسبة، أبرز إبراهيم أبو زيد، أهمية تصميم التهيئة، كوثيقة تعميرية تستجيب لمتطلبات ساكنة هاتين الجماعتين الترابيتين وما لها من انعكاسات كبيرة على مجموعة من المجالات خاصة الاقتصادية والاجتماعية والبيئية منها، وذلك من خلال إيجاد وسط منظم مؤهل للعيش وتخصيص فضاءات للتجهيزات العمومية بمختلف أنواعها، وأماكن للأنشطة الاقتصادية والاجتماعية وجعل الإطار الجغرافي للوثيقتين أكثر ملاءمة لحاجيات الساكنة.

وفي هذا الصدد، شدد العامل على ضرورة تظافر جهود جميع الفاعلين والمتدخلين لجعل هاذين المشروعين كوثيقتين تعميريتين مرجعيتين لمدة عشر سنوات مقبلة، تحدد فيها عملية التوسع العمراني، وتضبط من خلالها عمليات البناء والاستثمار بهاتين الجماعتين.

وتم خلال هذا اللقاء، استعراض أهم المؤهلات المجالية للجماعتين، والمتمثلة بالأساس في توفرهما على وعاء عقاري مهم، يمكن من استقطاب مشاريع استثمارية تساهم في توفير فرص اقتصادية ذات قيمة مضافة.

كما شكل هذا الاجتماع، مناسبة للوقوف على العديد من الإكراهات، التي تعيق بشكل كبير، تحقيق الأهداف التنموية بهاتين الجماعتين، من قبيل ضعف البنيات التحتية والتجهيزات الأساسية وقلة المرافق الاجتماعية وانعدام فرص الشغل.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.