تلاعبات في نتائج “اختبارات كورونا” تستنفر الشرطة القضائية بالبيضاء

0

أفضى تحقيق للشرطة في اختلالات بمستشفى الحسني الثاني بمدينة الدار البيضاء، إلى توقيف المصالح الأمنية موظفا بالمستشفى ذاته إثر الاشتباه بتزويره نتائج اختبارات “كورونا”.

و هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها توقيف موظف يعمل بهذا المستشفى، إذ تم توقيف موظف آخر، في وقت سابق، بشبهة إصدار شواهد طبية تستعمل في المساطر أمام القضاء.

كما يأتي تزوير اختبارات “كورونا” بعد يومين فقط من توقيف عون بالمشفى ذاته، بشبهة إكراء قنينة أوكسجين لأحد المرضى.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.