بالبيضاء : تنظيم مسابقة لفك أزمة فنانين الشارع

لمياء اوزيون

0

في الأشهر الأخيرة الماضية، تخبط فنانو الشارع في موجات عاتية للأزمة، ضيقت الخناق على أنشطتهم وعروضهم الفنية، مما أدى إلى تضرر عدد من الأسر التي كانت تعيش على مدخولها اليومي من الوصلات الموسيقية التي يستمتع بها المارة في الشارع.

وبهذا الشأن، نظمت دار النشر Langues du Sud مسابقة “فنون الشارع بالدار البيضاء”، وفتحت أبواب المشاركة إلى غاية 22 ماي الجاري، أمام جميع الفنانين المغاربة المهتمين بفنون الشارع.

وستعمل لجنة تحكيم المسابقة على انتقاء 50 فنانا من بين المترشحين في 15 يونيو المقبل، حيث خصصت الجهة المنظمة للتظاهرة مجموعة من الجوائز للفائزين، حيث سيسفيدون من التدريب المجاني الذي تقدمه مدرسة “Art’Com Sup”، ويشاركون في رسم العديد من الجداريات في الدار البيضاء.

وتتكون لجنة تحكيم المسابقة من الفنان المعروف على الساحة الفنية لفنون الشارع بالمغرب، إد أونير، والمصور الفوتوغرافي ، يورياس، والمدير الفني لمهرجان “صباغة باغا”، صالح ملولي، ومؤسس جمعية “مادنس”، محمد رحمو، إلى جانب الباحثة في علم الاجتماع، فاطمة أيت موس، ومديرة مدرسة “Com’Art”، زاهيا بن عبد الجليل، والعارض الدولي، دافيد بلوك، ومديرة مؤسسة “Languages du Sud”.

وتعتبر مسابقة ” فنون الشارع بالدارالبيضاء”، التي ترمي إلى تعزيز الأعمال الإبداعية للفنانين والتراث الحضري للعاصمة الاقتصادية، أول خطوات مشروع ضخم تحت اسم “فنون الشارع بالدار البيضاء، طاقة جديدة في تطور مستمر”.

ويتضمن هذا المشروع، الذي أطلقته مؤسسة “Languages du Sud” بتنسيق مع إد أونر ويورياس، مسابقة “فنون الشارع بالدارالبيضاء”، إضافة إلى إنتاج كتاب بديع عن فنون الشارع في مدينةالدار البيضاء، ومعرضين، أحدهما بالدار البيضاء، والآخر في شيكاغو.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.