جمعيات التجار بالدارالبيضاء تثمن المقاربة التشاركية للحكومة في مناقشة قضاياهم

0

أصدر كل من اتحاد التجار والمستوردين كراج علال ، وجمعية اتحاد تجار ومهنيي درب عمر، وجمعية وفاق القريعة للتجار والصناع وأصحاب الخدمات، يومه الأحد31ماي 2020، بلاغا حول الاجتماع مع رئيس الحكومةو وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، ومما جاء في هذا البلاغ، الذي توصلت “كازاوي” بنسخة منه:

“بدعوة رسمية من السيد رئيس الحكومة والسيد وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي شارك اتحاد التجار والمستوردين كراج واتحاد تجار ومهنيي درب عمر وجمعية وفاق القريعة للتجار والصناع وأصحاب الخدمات في الاجتماع التشاوري الهام الذي انعقد يوم السبت 30 ماي 2020 بتقنية التواصل عن بعد.

وقد حضر إلى جانبنا في هذا الاجتماع بعض التمثيليات المهنية، وهي : المنظمة المهنية للتجار الأحرار، جمعية 20/20 لموزعي المواد الاستهلاكية، الاتحاد العام للمقاولات والمهن، النقابة الوطنية للتجار والمهنيين و الفضاء المغربي للمهنيين.
حيث خصص هذا الاجتماع لتدبير  مرحلة ما بعد حالة الطوارئ الصحية، وخاصة استئناف الأنشطة التجارية، وخطة الإنعاش الاقتصادي ومقترحات المهنيين في إطار التحضير لقانون المالية التعديلي.
وعلى إثر مشاركتنا المتميزة في هذا الاجتماع كتكتل مهني نمثل قطب تجاري أساسي عريق على الصعيد الوطني ومورد لجميع الأسواق الوطنية، فإننا نثمن مبادرة السيد رئيس الحكومة والسيد وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي على المقاربة التشاركية التي تم اعتمادها من أجل مناقشة الملفات والقضايا التي تهم الشأن الاقتصادي وواقع قطاعات التجارة والصناعة والخدمات، ونؤكد من هذا المنبر على :
– أن تموقع تكتلنا المهني وقوته على الساحة الوطنية نابع من قوتنا الاقتصادية كقطب تجاري ولوجستيكي عريق على الصعيد الوطني، ومن برامج عملنا وجدية وموضوعية المبادرات التي أقدمنا عليها، سواء فيما يخص المذكرات والملتمسات التي تقدمنا بها إلى المسؤولين الحكوميين ومختلف الوزارات قبل جائحة كورونا أو موازاة مع فترة الحجر الصحي، وكذلك من تصوراتنا ومقترحاتنا التي لما بعد جائحة كورونا، والتي لقيت تنويها خاصا من طرف عدد كبير من المسؤولين ومن طرف ممثلي السلطات المحلية.
ـ أن تكتلنا المهني قد استحضر خلال هذا الاجتماع الهام مجمل المحطات التضامنية التي قامت بها هيئاتنا الثلاث، والتي تتجلى في مساهماتنا في صندوق الحد من انتشار وباء كورونا ومختلف مساهماتنا الاجتماعية والتضامنية والتجهيزات والمعدات الطبية التي قدمناها لأطرنا الطبية بعدد من المستشفيات، بتعاون مع منخرطينا وبتنسيق مع ممثلي السلطات المحلية مشكورة.
ـ أن مداخلاتنا خلال هذا الاجتماع قد اكتست صبغة مهنية صرفة، تطرقنا خلالها الى عدد من المشاكل والاكراهات التي تعيشها القطاعات التي نحضى بواجب وشرف تمثيلها، والتي تتعلق أساسا وبصفة إجمالية ب :
• الوضعية الحرجة للسوق الداخلي بصفة عامة من جراء تطبيق وتمديد الحجر الصحي.
• مشكل شح السيولة ووجوب انخراط الأبناك بمزيد من الثقة من أجل إحداث نماذج دعم خاصة بالتجار لإنعاش الدورة الاقتصادية وبدون نسب فائدة.
• إيجاد حل عاجل لوضعية السلع والبضائع العالقة بالميناء بالنسبة للمستوردين.
• إعادة النظر وتأجيل التدابير الجديدة المتعلقة بالاستيراد.
• إيجاد حلول عاجلة للمشاكل والمتأخرات الضريبية والجبائية وواجبات الأكرية المهنية.
• إيجاد حل للمشاكل التي ستطرح فيما يخص صرف الشيكات والكمبيالات.
• اعتماد تدابير خاصة من أجل تأهيل القطاع غير المهيكل.
• تشجيع مؤهلات الصناعة الوطنية والاستهلاك المحلي.
• مراجعة مقتضيات قانون المالية 2020 الخاصة بإيداع السيولة المالية لدى الأبناك.
• اعتماد نظام التغطية الصحية كحق مكتسب لفائدة التجار والمهنيين مع ترك المشاورات مفتوحة في إطار قوانين المالية المقبلة من أجل إغناءه وملاءمته.
هذا، وتبعا لطلب السيد رئيس الحكومة والسيد وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، سنقوم بتجميع جميع مقترحات منخرطينا من مستوردين وتجار وصناع وأصحاب الخدمات ضمن مذكرة خاصة سيتم تسليمها الى السيد رئيس الحكومة والى السيد وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي.
ومن هنا المنبر، فإننا ننوه بالمقاربة التشاركية المعتمدة في هذا الاجتماع، وننوه بالدعم الذي نحضى به من طرف السيد الوزير الوصي على القطاع وأطر وزارته، ومن السادة رؤساء غرف التجارة والصناعة والخدمات بالمغرب وأطرها، وممثلي السلطة المحلية وعلى رأسهم السادة عمال مقاطعات الدارالبيضاء وفرق عملهم ومساعديهم .
كما ننوه بتضامن منخرطينا ونؤكد لهم أن مسيرة النضال لازالت مستمرة وأن تكتلنا المهني يتابع بكل جدية ومهنية مختلف الملفات التي تهم القطاع التجاري وقطاعات الصناعة والاستيراد والخدمات في إطار مقاربة شمولية تخدم مصالح المهنيين والصالح العام.
إمضاء رؤساء إتحادات الجمعيات
الطيب أجيك
رئيس جمعية اتحاد تجار والمستوردين
كراج علال
عزيز بونو
رئيس جمعية اتحاد التجار ومهنيي درب عمر
رشيد الناجم
رئيس جمعية وفاق القريعة للتجار والصناع وأصحاب الخدمات”

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.