نجوم السينما يفتتحون الدورة 18 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش

0

افتتحت مساء أمس الجمعة بقصر المؤتمرات بالمدينة الحمراء، فعاليات النسخة الثامنة عشر من المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، بحضور نجوم عالم الفن السابع المغاربة والأجانب، وشخصيات بارزة من عوالم الثقافة والفن والإعلام.
وخلال هذه الأمسية الخريفية الهادئة، انطلقت مراسم الاحتفال مع العرض التقليدي لأيقونات السينما اللائي سرن على البساط الأحمر تحت هتاف جمهور مخلص وعاشق لفن الشاشة الكبرى وسعيد بلقاء نجومه المفضلين، من بينهم الممثلة الفرنسية الحتمية ماريون كوتيار، والممثلة الأسترالية الرائعة نعومي واتس، وديفا السينما المصرية إلهام شاهين. وكان الفن السابع المغربي حاضرا بقوة وكان له بالطبع نصيبه من التصفيق الذي تردد صداه بعد ظهور العديد من المشاهير على “البساط الأحمر”، من بينهم سيدة المسرح العظيمة ثريا جبران، ونجمة السينما المغربية رشيد الوالي، والممثل عبد الله فركوس، والفنان ذو الاهتمامات المتعددة يونس ميكري والجميلة سامية أقريو، وممثلين آخرين.
وتميزت حفل الافتتاح بتكريم أيقونة المسرح والسينما والتلفزيون في المغرب، الراحلة أمينة رشيد وزوجها عبد الله شقرون. وتحت تصفيقات حارة، استقبل الجمهور الحاضر لجنة تحكيم المسابقة الرسمية، برئاسة تيلدا سوينتون، والمكونة من المخرجة الفررنكو-إيطالية ريبيكا زلوتوفسكي، والمخرجة البريطانية أندريا أرنولد، والممثلة الفرونكو-إيطالية كيارا ماستروياني، والمخرج البرازيلي كليبر ميندونسا فيلهو، والممثل السويدي ميكايل بيرسبرانت، والمؤلف والمخرج الأفغاني عتيق رحيمي والمخرج الأسترالي ديفيد ميشود والمخرج المغربي علي الصافي.

وأعربت السيدة سوينتون عن عميق شكرها لصاحب الجلالة الملك محمد السادس وصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، على تنظيم هذا الموعد الفريد للسينما العالمية، الذي يشهد نجاحا كبيرا على جميع الأصعدة.
وقالت إن المهرجان الدولي للفيلم بمراكش أصبح الآن “أسطورة” تنير سماء السينما الدولية، معبرة عن سعادتها الكبيرة واعتزازها بالقدوم إلى مراكش وتعيينها رئيسة للجنة التحكيم المرموقة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.