المهرجان الإفريقي للألعاب الإلكترونية بالدار البيضاء

0

تعادل فريق إ-سبور للمغربية للألعاب والرياضة مع فريق باريس سان جيرمان الفرنسي للرياضة الإلكترونية 1-1، في اللقاء الذي جمعهما ضمن دوري “الفيفا 20 “، الذي احتضنته مدينة الدار البيضاء يومي 23 و24 نونبر، في إطار فعاليات المهرجان الإفريقي لألعاب الفيديو.
وذكر بلاغ للمغربية للألعاب والرياضة، أن داكس، لاعب فريق باريس سان جيرمان، الحائز على لقب بطل العالم مرتين، واجه منافسه إلياس مساعد، لاعب فريق المغربية للألعاب والرياضة في اللقاء الأول الذي انتهى بفوز اللاعب الفرنسي 1-0. قبل أن يتغلب اللاعب أيوب إتاشي على منافسه الفرنسي “أ.ف 5″، ما مكن فريق الرياضة الإلكترونية للمغربية للألعاب والرياضة من إحراز التعادل 1-1. وانتهت المباراة الثالثة والحاسمة، التي جرت بين أمين كيزا، سفير الرياضة الإلكترونية للمغربية للألعاب والرياضة، والبطل القطري أحمد المغيصيب، بالتعادل 0-0.
وأشار المصدر ذاته، إلى أن فريق الفيفا الإلكتروني للمغربية للألعاب والرياضة تأسس في شتنبر 2019، وباعتبارها الشريك الأول للرياضة الوطنية، فإن المغربية للألعاب والرياضة تؤكد إرادتها القوية في مواصلة تنمية الرياضة الإلكترونية بالمغرب، مؤكدة عزمها على تنظيم دوري مقاتلي العالم أيام 4 و5 يناير المقبل بالدار البيضاء، في سابقة على الصعيد الإفريقي، والذي سيجمع أفضل اللاعبين العالميين في صنف الألعاب القتالية. وتجدر الإشارة إلى أن هذا الصنف يعد النموذج الأصلي لألعاب الفيديو التنافسية والرياضة الإلكترونية عبر العالم.

وأوضح البلاغ، أن مهمة المغربية للألعاب والرياضة بصفتها الشريك الأول للرياضة الوطنية، تتمثل في المساهمة في تطوير الرياضة المغربية عبر دعم الصندوق الوطني لتنمية الرياضة، الذي يهدف إلى دعم أنشطة الجامعات الرياضية، ومواكبة الرياضيين الذين يمثلون المغرب في مختلف الاستحقاقات، وكذا تمويل البنيات التحتية الرياضية، خاصة ملاعب القرب.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.