بعد”الضريح” الروائي محمد الشمسي يصدر”نوار الفول”

0

بعد عمله الروائي الأول بعنوان “الضريح” الذي رأى النور نهاية سنة 2020، يواصل الروائي محمد الشمسي مغامرته الأدبية بروايته الثانية ” نورا الفول”، وهي الرواية التي قطعت جميع المراحل التمهيدية لطبعها ونشرها ولم يبق على صدورها من دار النشر “مؤسسة باحثون”، سوى أيام قليلة.

وعن عمله الروائي الجديد “نوار الفول” أكد الروائي الشمسي أنه واصل ما كان قد بدأه في “الضريح” بتوظيف التراث المغربي لإيصال رسائله، وأنه استمر في تعقب “ثورة دوار مول البركة” حتى استحكمت واشتدت سواعدها، وكيف انبرى لها الأعداء من أجل حصارها لخنقها وتدميرها، بعد الإفتاء بقتل مدبرها.

وزاد المتحدث أنه لم يفته كعادته في كل عمل روائي أن يطرح مناظرة جديدة ناظر فيها المعلم رشيد الفقيه علي حول مسألة “ولي الأمر الجائر”، حيث تشبث الفقيه علي بوجوب طاعته وله في قوله دليل، في حين يرى المعلم رشيد في الخروج عليه نصرة للإنسانية ودليله أن الأنبياء قادوا ثوراتهم ضد الطغاة، وأن الله مقت الظالمين في كتابه.

(ترقبوا حوارا مع الروائي محمد الشمسي حول عمله الروائي الجديد “نوار الفول”).

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.