بني يخلف..167 مرشح يخوضون الانتخابات الجماعية

0

يسعى ممثلو الأحزاب الإتنى عشر ( 12) المتنافسة على المقاعد الثلاثون ( 30) المخصصة لجماعة بني يخلف إلى كسب هذا الرهان بهذه الجماعة المتاخمة لمدينة المحمدية بالنظر إلى التحديات الكبيرة التي تعرفها وللدور الذي تلعبه في الاقتصاد المحلي.

وحسب معطيات جمعتها ” كازاوي” ، فإنه في ظل هذه المنافسة الكبيرة بين الأحزاب، يخوض 167 مرشحا ومرشحة سباق الانتخابات الجماعية وفق نمط الاقتراع الفردي للظفر ب 30 مقعد بالمجلس المنتخب .

ومع دخول الحملة الانتخابية، مرحلة العد العكسي، بدأ المرشحون في حشد كل وسائلهم والخروج للميدان في مختلف الأحياء والدوائر الانتخابية التي ترشحوا بها، ضمن مجموعات وقوافل من السيارات، بهدف تقريب الناخبين من برامجهم الانتخابية وحثهم على التصويت لفائدتهم.

وتراهن ساكنة جماعة بني يخلف من خلال هذه الاستحقاقات على إفراز نخب قوية قادرة على إنتاج سياسات ترابية بهذه الجماعة قادرة على مواكبة تطلعات الساكنة بخصوص هذه المشاريع.

وتشكل الاستحقاقات الانتخابية المتعلقة بانتخاب أعضاء كل من مجلس النواب، ومجالس الجهات والجماعات، محطة هامة في المسار الديمقراطي للمملكة لأن من رهاناتها الأساسية تنزيل برامج الأحزاب على المستويين المحلي والجهوي، وإفراز نخب سياسية قادرة على التنزيل الجيد للأوراش التنموية كالبرنامج التنموي الجديد والجهوية المتقدمة، خاصة وأن جهة الدارالبيضاء – سطات تشهد اليوم تقدما في مجموعة من البرامج التنموية تفرض إفراز وجوه شابة تحمل هم تنمية الجهة والرقي بها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.