وزارة الصحة تتجهز لتوسيع حملة التلقيح عبر تخفيض أعمار المستفيدين من اللقاح

لمياء اوزيون

0

تتجهز وزارة الصحة مرة أخرى لتخفيض أعمار المستفيدين من اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد، كما تأمل في الحصول على إمدادات جديدة من اللقاح.

وفي هذا الإطار، أفاد وزير الصحة خالد آيت طالب، أمس الثلاثاء أمام مجلس المستشارين، أن حملة التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد تتم في ظروف جيدة، وفاق عدد المستفيدين من الجرعة الأولى خمسة ملايين، فيما وصل عدد المستفيدين من الجرعة الثانية خمسة ملايين.

وقال الوزير في معرض حديثه، أن وزارته ستعلن في الأيام القادمة عن تخفيض عمر المستفيدين من لقاح كورونا، مضيفا“سننزل إلى أقل من 55 سنة”، مستبشرا بقرب القضاء على الحالات الحرجة والوفيات بسبب الفيروس، عقب تلقيح المواطنين الذين يعانون من أمراض مزمنة وكذا المتقدمين في السن، مرتقبا ارتفاع أعداد المستفيدين من اللقاح في الأيام المقبلة، وسط توقعات بارتفاع إمدادات المغرب من اللقاح خلال شهر ماي الجاري .

فضلا عن تحسن الوضع الوبائي بالبلاد واستمرارية حملة التلقيح في ظروف جيدة، إلا أن الوزير حث على ضرورة التقيد بالتدابير الوقائية المتخذة، خوفا من أي أزمة قد تخرج الوضع الوبائي عن السيطرة ، في ظل تصاعد خطر فرضية انتشار السلالات المتحورة للفيروس ببلادنا.

وسبق لوزارة الصحة أن أعلنت الأسبوع الماضي عن توسيع الفئة المستهدفة في الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا المستجد، لتضم البالغين ما بين 55 و60 سنة، مطالبة إياهم بإرسال رسالة نصية قصيرة إلى الرقم المجاني 1717 أو من خلال البوابة الإلكترونية www.liqahcorona.ma للحصول على موعد ومكان التلقيح الخاص بهم”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.