فرنسا تخفف من الإغلاق في دجنبر

0

قرر الرئيس ايمانويل ماكرون مساء أمس الثلاثاء الرفع من معنويات الفرنسيين عبر إعلان سلسلة اجراءات تخفف من الإغلاق المفروض لاحتواء كوفيد-19 مع اقتراب عيد الميلاد.

واعلن ماكرون في كلمة متلفزة ان المتاجر الصغيرة “غير الأساسية” وبينها المكتبات ومحال بيع الازهار والالعاب التي اغلقت منذ نهاية اكتوبر ستكون قادرة على استئناف نشاطها السبت المقبل على ان تغلق أبوابها في الساعة 21,00.

في المقابل، يستمر إغلاق الحانات والمطاعم والملاهي الليلية وقاعات الرياضة.

وسيسمح أيضا بالتنقل حتى مسافة عشرين كلم ولفترة ثلاث ساعات بدلا من كلم واحد وساعة واحدة فقط.

وفي الاطار نفسه، اوضح ماكرون أنه سيتم رفع الإغلاق يوم 15 كانون دجنبر واستبداله بحظر تجول على الصعيد الوطني من الساعة 21,00 حتى الساعة السابعة صباحا، مع استثناء ليلتي 24 و31 كانون دجنبر من هذا الاجراء.

واورد انه اعتبارا من منتصف دجنبر، “سنكون قادرين مجددا على التنقل من دون إذن، بما في ذلك بين المناطق، وتمضية عيد الميلاد مع العائلة”.

وتجاوزت فرنسا أمس الثلاثاء عتبة خمسين ألف وفاة بكوفيد-19، وبلغت حصيلة الوفيات في المستشفيات والمراكز الصحية الاجتماعية 50 ألفا و237، وفق إدارة الصحة العامة.

وابتداء من 15 دجنبر، سيسمح أيضا للمراكز الثقافية مثل المتاحف والمسارح وصالات السينما بإعادة فتح ابوابها مع التزام المعايير الصحية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.