الباعة المتجولون يزحفون على التجمعات السكنية الحديثة

كزاوي

0

ما أن تزيل السلطات المحلية سوق عشوائي، حتى تظهر أسواق أخرى وهو ما يحدث حاليا بالقرب من عدد من التجمعات السكنية الحديثة التي ظهرت على خريطة الدارالبيضاء في السنوات القليلة الماضية.
العدد المتزايد لباعة الرصيف سببه المشاكل الاجتماعية التي يعانيها مجموعة من الشباب، نظرا لضيق سوق الشغل، سواء بالنسبة إلى الحاصلين على الشواهد العليا أو غيرهم.
وجربت السلطات العمومية في السنوات الأخيرة الكثير من الخطط من بينها الأسواق النموذجية أو استغلال جدران بعض المدارس، لكن كل هذه الخطط لم تكن كافية من أجل القضاء على هذه الظاهرة التي أصبحت رقما مهما ضمن القطاعات غير الهيكلة ليس على صعيد المدينة وحدها، ولكن على الصعيد الوطني.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.