الدفاع الحسني الجديدي ينفصل عن المدرب الجزائري عبد القادر عمراني

0

أعلن نادي الدفاع الحسني الجديدي لكرة القدم، الثلاثاء، انفصاله عن مدربه الجزائري عبد القادر عمراني، بسبب الآثار الناجمة عن جائحة كورونا المستجد (كوفيد 19).

وأوضح النادي الدكالي، في بيان، أنه انفصل عن عمراني بـ”التراضي”، وكذلك المعد البدني، كمال بوجنان، بعد “استحالة عودتهما للمغرب في الفترة الراهنة بسبب جائحة كورونا وتعليق الرحلات الجوية منذ مارس الماضي”.

وتقدم مسؤولو النادي واللاعبون بالشكر للمدرب عمراني وبوجنان على مجهودهما مع الفريق.

يذكر أن البطولة الاحترافية لكرة القدم، والتداريب متوقفة، بسبب الحجر الصحي، والذي من المقرر أن يستمر ثلاثة أسابيع أخرى (إلى غاية 10 يونيو 2020)، في انتظار الحصول على الضوء الأخضر لاستئناف التداريب والبطولة، وفقا لشروط صحية وفنية، بعد تشكيل لجنة خاصة بالجامعة الملكية لكرة القدم، قدمت مقترحات عملية.

ورغم أن المكتب المسير لنادي الدفاع الحسني الجديدي كان متمسكا، في البداية بالمدرب، نظرا للعمل الجيد الذي قام به، إلا أن صعوبة عودته أدت لهذا القرار.

وتفهم عمراني الأمر، بدوره، وأكد في وقت سابق أنه مستعد لفسخ عقده.

وكان عمراني، المتواجد حاليا بمسقط رأسه بمدينة تلمسان غرب الجزائر، قد تعاقد مع الدفاع الجديدي، خلفا للمدرب بادو الزاكي، في نهاية دحنبر الماضي قادما من شباب بلوزداد الحزائري، حيث قاد فارس دكالة في بعض المباريات قبل توقف البطولة الاحنرافية، ومختلف الأنشطة الرياضية بسبب جائحة كورونا.

وحسب الصحافة الجزائرية فإن عمراني دخل في اتصالات متقدمة للعودة الى شباب قسنطينة، الذي قاده الى التتويج بلقب بطولة الجزائر موسم 2017-2018.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.