قافلة 100 يوم 100 مدينة تحط الرحال ببرشيد والصحة والشغل والتعليم أبرز توصيات اللقاء

0

تنفيدا لتوصيات المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للاحرار والرامية إلى خلق قناة تواصل مع المواطنين وتفعيلا لهذه التوصية، حطت قافلة 100 يوم 100 مدينة بمدينة برشيد أمس الاحد 9 فبراير، بقاعة الاجتماعات التابعة للمعهد العالي للتجارة و التسيير، و لتي شهدت حظور مكثف و كبير للساكنة المحلية. اللقاء ترأسه محمد بوسعيد المنسق الجهوي لحزب الحمامة وعضو مكتبه السياسي، وكذلك وصابر الكياف المنسق الاقليمي والحاج المعطي بن قدور احد مؤسسي الحزب، وتوفيق كميل برلماني وعضو المكتب السياسي لحزب عصمان.
و قد عرف هذا اللقاء حضور حوالي 450 مشارك و مشاركة توزعوا على ورشات لدراسة مشاكل و معاناة المواطن. وبعد ساعتين من النقاش حددت كل ورشة اولوياتها، وتبين من خلال تقييم أولي أن اولويات ساكنة مدينة برشيد تتجلى أساسا في قطاع الصحة والتشغيل والتعليم.

فيما يتعلق بقطاع الصحة رفع المشاركون مجموعة من التوصيات بعد وقوفهم على مجموعة من الاختلالات و الاعطاب التي يعاني منهاالقطاع .منها توسعة المستشفى الاقليمي للمدينة حتى يستجيب لاعداد المرضى المتزايد
إحداث مراكز صحية للقرب لتخفيف الضغط على المستشفى الاقليمي
إعتماد الحكامة الجيدة للقطاع الصحي و تجويد خدمات الولوج لمراكز الاستقبال
-قطاع التشغيل الذي عرف خللا كبيرا على مستوى تشغيل اليد العاملة و لاحظ المشاركون الاستغلال الفظيع للطبقة الشغيلة
قطاع التعليم:هناك اختلالات بالجملة تتجلى اساسا في الاكتظاظ و غياب الامن جوار المؤسسات التعليمية
وفي الاخير ثمن المشاركون هذه المبادرة التي اعتبروها جسر تواصل مع الحزب و يأملون أن تترجم مشاكل المدينة إلى حلول


 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.