مختبر ” كازابروك” ..نتائج ملموسة في ما يخص توفير خدمة ذكية لزبناء الترامواي بالدار البيضاء

0

أكدت مسؤولة مختبر “كازابروك” للابتكار صارة حاراش، أمس الثلاثاء بالدار البيضاء أن هذا المختبر، التابع للوكالة المستقلة للنقل الباريسي (RATP DEV)، حقق نتائج ملموسة على مستوى تقديم حلول ذكية لخدمة زبناء الترامواي.
وقالت حاراش، في كلمة لها خلال لقاء حول “الابتكار في خدمة المسافرين”، إن هذا المختبر يروم تحسين تجربة المسافرين واستغلال البيانات لوضع نماذج أولية للحلول المبتكرة، وذلك للرفع من جودة الخدمات التي تقدم للمسافر عبر شبكة الترامواي بالدار البيضاء، علاوة على تكوين أطر محلية في ميدان الابتكار.
وأضافت ” إننا نعمل ضمن شبكة شراكات تتيح لنا الاشتغال كحلقة ضمن سلسلة الابتكار، وفسح المجال أمام مختلف الشركاء للتدخل”، مبرزة أن الشبكة تضم، أيضا، متعاونين وفاعلين بمقدورهم المساهمة في خلق منظومة صناعية مستدامة للابتكار والحركية وريادة الأعمال.

ومن جهته، أبرز مدير التسويق والابتكار بالوكالة باتريك فوتيي أن النتائج الأولية التي حققها المختبر تبقى مشجعة، موضحا أن الهدف من هذا المشروع يتمثل في المشاركة في خلق منظومة ابتكار على مستوى مدينة الدار البيضاء والمغرب ككل.
وذكر أن المختبر متواجد حاليا ب 12 بلدا، أي أكثر من مائة مدينة عبر العالم، مشيرا إلى أن الساكنة، ومن مختلف المناطق، تتطلع إلى تحسين جودة منظومة النقل وتقديم حلول مبتكرة في هذا المجال.
ومن جانبه، أوضح مدير الوكالة المستقلة للنقل الباريسي بالدار البيضاء فيليب راتو أن الدار البيضاء تتوفر على منظومة وبيئة خاصة ملائمة لتشجيع الابتكار ، مضيفا أنه لهذا السبب وقع الاختيار عليها لاحتضان المختبر.وشدد، في هذا الإطار، على الأهمية القصوى للابتكار الذي لا يخدم المسافرين فقط، بل يسهم أيضا في الوصول إلى نتائج عملية ملموسة.
وأحدث مختبر الابتكار “كازابروك” سنة 2018، وهو أول مختبر تحدثه الوكالة المستقلة للنقل الباريسي، المكلفة بتدبير واستغلال شبكة النقل العمومي بالعاصمة الاقتصادية للمملكة، ويشتغل على موضوعات تتعلق بالرقمنة وتجربة المسافر، بحيث يقوم بتصميم النماذج الأولية من البيانات الميدانية واختبارها بهدف تحقيقها على أرض الواقع.
ولهذا المختبر شراكات متنوعة مع مجموعة من الجامعات، تتيح له الاستفادة من المواكبة في المشاريع التي يشتغل عليها، والمتعلقة بالخصوص بهندسة التكنولوجيات الحديثة للإعلام والاتصال، وتنمية الأعمال، والتسويق، وكذا النماذج المتعلقة بتجربة المسافر،والقيام بأبحاث ودراسات، واقتراح مواضيع على الطلبة تهم محوري البيانات والابتكار.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.