أطباء العيون بالقطاع الخاص يطلقون قوافل طبية مجانية لعلاج المواطنين المعوزين

0

تماشيا مع الركائز الأساسية التي بُنيت عليها، ووفاء بالعهد الذي قطعته على نفسها، وتطبيقا لخطة العمل المنبثقة عن قرارات مكتبها الوطني، فإن النقابة الوطنية لأطباء العيون بالقطاع الخاص تعلن أنها بادرت إلى طلب لقاء بالسيد وزير الصحة من أجل عرض تصورها ووضع برنامج مشترك لقوافل طبية (فحوصات و عمليات جراحية مجانية) خاصة بطب العيون يستفيد منها المواطنون المغاربة خاصة المعوزون منهم، بجميع ربوع المملكة من طنجة إلى لݣويرة سواء بالمناطق الحضرية أو بالمناطق القروية وحتى النائية .
إن جميع مكونات النقابة الوطنية لأطباء العيون بالقطاع الخاص وهي تجدد التعبير عن استعدادها التام والدائم لخدمة الصحة البصرية للمواطن المغربي أينما وجد، فإنها تسطر بأحرف من ذهب على سياسة اليد الممدودة التي عبرت عنها الهيئة الوطنية للأطباء في موضوع تقريب طب العيون للمواطنين، وإذ نشد بحرارة على أيادي القائمين على الهيئة الوطنية للأطباء فإننا نعبر عن كبير اعتزازنا وعظيم امتناننا للجهود الجبارة التي قامت وتقوم بها هيئتنا الوطنية من أجل أن يتمتع المواطن المغربي بتطبيب بصري في المستوى.
إن النقابة الوطنية لأطباء العيون بالقطاع الخاص، وهي تعلن عن تسطير برنامج غير مسبوق لفحص وعلاج عيون المواطنين بمختلف مناطق المغرب، فلا يفوتها شكر جميع أطباء العيون الممارسين بالقطاع الخاص و العام و الجامعي، والذين عبروا أكثر من مرة عن تجندهم غير المشروط لتقريب الخدمات الطبية خاصة البصرية منها لعموم المواطنين، كما لا يفوتها شكر جميع المديريات الجهوية لوزارة الصحة على التسهيلات التي تقدمها في سبيل إنجاح القوافل الطبية السابقة منها واللاحقة.

إن النقابة الوطنية لأطباء العيون بالقطاع الخاص ما فتئت تعبر عن استعداد جميع مناضلاتها ومناضليها بدون استثناء، للمشاركة في كل ما من شأنه النهوض بالصحة البصرية في المغرب.
إن أطباء العيون المنضوون تحت لواء نقابتنا، هم على أتم الإستعداد لسد الاحتياجات المُعلن عنها في جميع مناطق البلاد، خدمة للوطن وتنزيلا للمبادئ الإنسانية التي بنيت عليها مهنة الطب عموما وطب العيون على وجه الخصوص .
وعاشت النقابة الوطنية لأطباء العيون بالقطاع الخاص، مناضلة، مواطنة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.