“كازاوي” تفتح ملف مافيا الأسواق النموذجية

0

أبتليت مدينة الدار البيضاء بعدد من الظواهر السلبية،التي تحولت مع مرور الوقت إلى أمراض اجتماعية، تأخد أشكالا متعددة ،آخر هذه الظواهر هو تحول بعض الأشخاص إلى تجار متخصصين في الأسواق النموذجية،يتحكمونفي تجارها بالوعود تارة والتهديد تارة أخرى، يقدمون أنفسهم للسلطات العمومية كرجال أعمال ، وإذا انكشف أمرهم وتبت تورطهم في عمليات نصب واحتيال ، شنوا الحرب يمينا وشمالا على السلطات والتجار على سواء،وتحولوا إلى “مافيا” للأسواق النموذجية، يريدون “سحل” و”سحق” كل من يقف في وجه استيلائهم على الأسواق النموذجية وتحويلها إلى ممتلكات خاصة.
أحد هؤلاء الأشخاص ، “تاجر” اشتهر بتنظيم المعارض التجارية المتنقلة بأكثر من مكان بالدار البيضاء، حتى أصبح اسمه مقترنا بها، وبعد أن نجح في كسب ثقة المسؤولين والتجار على حد سواء، أطلق مشروعه الخاص للنصب والاحتيال ،بدأه بتحريض بعض الباعة المتجولين المستفيدين من المحلات التجارية ببعض الأسواق النموذجية ببيع محلاتهم التجارية والعودة إلى الشارع ، وطبعا كان يحضر المشتري الجديد للمحلات التجارية مقابل عمولات متفاوتة، وقد يتناوب عن المحل التجاري أكثر من شخص ويتم بيعه أكثر من مرة وطبعا هو المستفيد.
بالموازاة مع عمليات السمسرة في المحلات التجارية، كان صاحبنا يطلق سيلا من الإشاعات عن الركوض الإقتصادي بهذه الأسواق والمنافسة غير الشريفة للباعة المتجولين،ليغري الجميع ببيع محلاتهم والعودة إلى الشارع ،فيدخل السلطات في دوامة من المفاوضات مع الباعة المتجولين المستفيدين من المحلات التجارية،فيقدم نفسه كوسيط ومنقذ، وتتكرر العملية في سوق نموذجي.

ولأن الكذب حبله قصير ، فقد انكشف أمره بسرعة ، خاصة بعد توالي عمليات النصب والاحتيال بكل مكان يتواجد فيه،فسواءبعمالة مقاطعة عين الشق، أو عمالة مقاطعة الحي الحسني ، أو عمالة مقاطعات البرنوصي، أو عمالة مقاطعات الحي المحمدي عين السبع، أينما وجد توجد عمليات النصب والاحتيال وتتحرك السلطات لتطويق المشاكل وحلها، ليجد نفسه وراء أسوارسجن عكاشة بتهم النصب والاحتيال واصدار شيكات بدون رصيد.
وبعد خروجه من السجن،بدأ رحلة أخرى من النصب والاحتيال،مستعملا لغة الابتزاز والتشهيربالمسؤولين والتجار الذين يحولون دون عودته للنصب على ضحايا جدد ، واختار مساعدين له من بعض ” الفاعلين” الجمعويين التي وظفها لتنفيذ خطته للعودة إلى الأسواق النموذجية
كازاوي ، تفتح هذا الملف لسبر أغواره وكشف أسراره ،تابعونا لتعرفوا خفايا مافيا الأسواق النموذجية

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.