سطات..المؤسسة السجنية عين علي مومن تتسلم جائزة الادارة الرشيدة خلال حفل الذكرى 15

عبدالنبي الطوسي

0

أكد حميد الخومري مدير السجن المحلي عين علي مومن بسطات أن تخليد ذكرى 15 لتأسيس المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج يشكل محطة للوقوف على مجهودات المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج للمحافظة على النظام العام والنهوض بالأوضاع الاجتماعية للنزلاء وصون كرامتهم تماشيا مع التوجيهات الملكية السامية.

وتبقى هذه المناسبة تقليدا سنويا باعتبارها محطة أساسية لاستعراض ماتحقق من مكاسب ومنجزات، والتحولات التي عرفها قطاع تدبير السجون بالبلاد ، وكذا هي فرصة لاطلاع الحضور الكريم على الأدوار التي تضطلع بها المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج في التنزيل الامثل والسليم للتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده .

واعتبر مدير السجن المحلي عين علي مومن بسطات خلال هذا الحفل الذي ترأسه ابراهيم أبو زيد عامل اقليم سطات، رفقة السلطات القضائية والإدارية والمنتخبين والسلطات الامنية ورؤساء المصالح الخارجية وممثلو المجتمع المدني، ” اعتبر الحفل” مناسبة للاحتفاء بالموظفين المتميزين والمتقاعدين منهم بهذه المؤسسة مكافأة لهم على عطاءاتهم والتفاني في عملهم بتوشيحهم بأوسمة ملكية اعترافا بتفانيهم ومجهوداتهم وإخلاصهم في أداء واجبهم المهني.

مردفا التزام المندوبية العامة الدائم لمواصلة تنفيذ التوجيهات الملكية السامية ، فهي تسعى يضيف مدير المؤسسة جاهدة وعلى الدوام بكل ماتتوفر عليه من وسائل والامكانيات المتاحة وجهد ، بغية إرساء نمط تدبير جديد وعصري، وبناء صورة حديثة وجديدة بالمؤسسات السجنية عن طريق الانخراط في عدة اوراش إصلاحية كبرى وهيكلية بأبعاد متعددة .

ولعل مايجسد ويكرس دور المؤسسات السجنية الاصلاحي والتربوي يضيف نفس المتحدث، أن نجعل منها فضاءات آمنة وملائمة لتفعيل البرامج الإصلاحية والتاهيلية المسطرة والمبرمجة. فضلا عن هذا فإن المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج تحرص وتسهر كذلك على التنزيل الامثل للاوراش الحكومية، الرامية إلى فرض الأمن والانضباط داخل المؤسسة السجنية وتكريس البعد الامني والاصلاحي والادماجي والحقوقي .وكل هذا طبعا في إطار الاحترام التام للكرامة المتأصلة في الانسان وضمان حقوقه كاملة ودون المساس بها .

 

وعلى هذا الأساس واستحضارا للدلالة والابعاد الرمزية لهذه المناسبة المتميزة أكد نفس المتحدث في كلمته الافتتاحية فإن المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج وفي علاقتها بالشركاء تسعى جاهدة لمواصلة الاحتفال بهذه الذكرى سنويا، وتسهر على حسن تنظيمها وذلك من خلال حث جميع المؤسسات السجنية على دعوة الشركاء

وإلزامية التواصل الدائم معهم ، والانفتاح على جميع الفعاليات المحلية بهدف جعلها حدثا هاما يحتفى به بموظفات وموظفي قطاع السجون ، وذلك اعترافا وتنويها بمجهوداتهم الجبارة وتضحياتهم الجسام للنهوض باوضاع السجون والسجناء ، رغم خصوصية وجسامة المهام والمخاطر المحدقة بعملهم اليومي.

 

مشيرا أن ارادة المؤسسة ستواصل الانفتاح والتواصل والتعاون مع كل القطاعات ذات الصلة محليا إيمانا منها بالمقاربة التشاركية ومدى فعاليتها في ضمان النتائج ونجاعتها ، كما تلتزم إدارة هذه المؤسسة بمكوناتها من اطر وموظفين في خدمة هذا الوطن والتشبت بالشعار الخالد :

الله- الوطن- الملك .

وفي اختتام الحفل تقدم عامل اقليم سطات لتوزيع جوائز تكريمية على موظفين متقاعدين ” حسن ازرقان، خديجة طانطا” لحسن المتابرة والاخلاص، كما تم تكريم الموظفين المتميزين” فتيحة قلشي، نورالدين عاطف” الموظفين المتميزين.

كما تسلم مدير المؤسسة السجنية عين علي مومن بسطات جائزة الادارة الرشيدة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.