فقيه بإمينتانوت يغتصب ضحاياه تحت غطاء الرقية الشرعية

كازاوي

0

قامت مصالح الشرطة بمدينة إمنتانوت، أول أمس الإثنين، بإيقاف فقيه يبلغ من العمر 28 سنة، بتهمة ممارسة الجنس على نساء من مختلف الأعمار تحت غطاء تقديم خدمات الرقية الشرعية، وذلك بمحل يستغله لأجل ذلك بشارع محمد الخامس بالمدينة.
وجاء توقيف الفقيه من قبل الشرطة على خلفية شكاية تقدمت بها ضحية، تتهم فيها الفقيه بالاغتصاب، فتم إصدار مذكرة بحث وطنية في حقه.
وكشفت تحريات قامت بها عناصر الشرطة، أن الفقيه، له ضحايا من مختلف الأعمار، كما أكدت التحريات أنه كان يستعمل العنف والتهديد في عملية الاغتصاب.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.