انتخاب محمد شرادو كاتبا وطنيا ل “الحركة المغربية للتقاعد”

0

احتضن المركب الثقافي سيدي بليوط بمدينة بالدار البيضاء، يوم الجمعة الماضي، جمعا عاما تأسيسيا لإطار جمعوي جديد، يضم المتقاعدات والمتقاعدين من القطاع العام والخاص، اختاروا له إسم “الحركة المغربية للتقاعد”.
وسطرت ” الحركة المغربية للتقاعد”، مجموعة من الأهداف ستعمل على الاشتغال عليها مستقبلا، في مقدمتها “مراجعة تسقيف احتساب المعاش بما يتلاءم والقدرة الشرائية”، ورفضها المطلق ل”الاقتطاعات المتداول بشأنها والمقررة للتغطية الصحية للوالدين إلا بعد الموافقة الكتابية للمعني بالأمر”.
وعلاقة بالموضوع، قال بلعيد توفيقي، عضو المجلس الوطني، إن عمل الحركة لن يقتصر فقط على المطالب المادية للمتقاعدين، بل سيشمل أيضا الجانب الترفيهي والتثقيفي، والتكوين”، مضيفا في اتصال هاتفي أجراه معه موقع ” كازاوي”، أن التقاعد ليس نهاية للحياة وإنما فرصة ثانية في الحياة، وبالتالي، في نظره، لايجب التخلي عن المتقاعد، بل يجب منحه حياة أخرى مثل ما هو معمول به في الدول الأوروبية.

هذا، وسطرت”الحركة المغربية للتقاعد” مجموعة أخرى من الأهداف، أهمها:

– ضرورة استفادة المتقاعدات والمتقاعدين في القطاعين الخاص والعام، من الزيادات التي يتم الاتفاق حولها بين الحكومة والنقابات والباطرونا، أوالتوافق حول بديل معقول ومقبول لمواجهة الزيادات المتتالية، مراعاة للتكلفة المعيشية.
– ضرورة مراجعة تسقيف احتساب المعاش بما يتلاءم والقدرة الشرائية.
– رفض الاقتطاعات المتداول بشأنها والمقررة للتغطية الصحية للوالدين إلا بعد الموافقة الكتابية للمعني (ة) بالأمر.
– الرفض التام لكل اقتطاع يمس مدخرات المتقاعدات والمتقاعدين.
– ضرورة التوصل بتعويضات التكوين التي لا تزال على عاتق الدولة المغربية، بالنسبة لمن خضع لتكوين تابع للوظيفة العمومية، والتي تجاوزت مدة انتظارها لدى البعض الثلاثين سنة.

وفيما يلي لائحة أعضاء الكتابة الوطنية” للحركة المغربية للتقاعد”.

محمد شرادو : كاتب وطني
وفاء الصقلي : نائبته
عبد الجبار برقبي : مقرر
لكبيرة شاطر : نائبته
حامد سلمان : أمين المال
عبد الرحيم هري : نائبه
مستشارات و مستشارون مكلفون بمهام
عزيزة صوليح – ليلى مجدولي – فتيحة حكار- عبد الرحمن النوضة – شكيب أرسلان – عبد الرحيم أعلاي – عبد الرحيم الجوهاري.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.