مدير سجن علي مومن بسطات ينال شهادة الدكتوراه في موضوع ” الحكامة الأمنية في المغرب”

0

اغنى الاستاذ والباحث ادريس امهاوش مدير المؤسسة السجنية علي مومن بسطات، خزانة إدارة السجون والجامعة ببحث قيم من خلال مناقشة رسالة الحصول على درجة الدكتوراه في القانون العام والعلوم السياسية باللغة الفرنسية، تقدم بها حول موضوع ” الحكامة الأمنية في المغرب : المندوبية العامة لادارة السجون وإعادة الادماج نموذجا” .
بمقر كلية العلوم القانونية والإقتصادية والاجتماعية عين الشق بالدار البيضاء .
وقد أشرفت  لجنة علمية رصينة مكونة من السادة الأساتذة محمد أنور رئيسا وعضوية كل من السيدة رقية بلعلمي والسادة محمد علاوة ومحمد كودان وحسن توراك، بحيث تقدم الطالب الباحث إدريس أمهاوش بعرض مستفيض حول رسالته التي عمل من خلالها على إبراز المعالم الرئيسية للتجربة المغربية بخصوص الحكامة الأمنية وذلك من خلال تسليط الضوء على الآليات والبرامج والمتدخلين والسياق السياسي والاقتصادي والاجتماعي الذي يتحكم في هذا المجال، وذلك بالإرتكاز على إستراتيجية طموحة وواضحة المعالم، تنهل من التوجيهات السامية للملك محمد السادس وتندرج في صلب العديد من الضوابط القانونية والمسطرية على المستوى الوطني والدولي، آخذة بعين الاعتبار مقتضيات عديدة أخرى كفيلة بأن تسهم في إرساء حكامة أمنية ناجعة، خاصة فيما يتعلق بالوسط السجني.

وبعد أن سلط السيد إدريس أمهاوش الضوء على الأدوار والبرامج والآليات التي تعتمدها المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج في تنزيل وإنجاح الإستراتيجية الوطنية بخصوص الحكامة الأمنية في قطاع السجون، وأوضح أن مايميزالإستراتيجية المغربية  في هذا المجال هو كونها شمولية من حيث إرتكازها على عدة جوانب، لايشكل البعد الأمني الصرف إلا بعدا واحدا من بين أبعاد أخرى متعددة ومتشابكة، كما بين أنها تتميز بالإستباقية والإحترام التام لكافة ضوابط الحكامة كمنظور وفلسفة ومنهجية للتدخل عبر آليات ومستويات متعددة تتميز بإلتقائيتها، وهذا ما جعلها تعطي نتائج جد حسنة نوهت بها العديد من المنظمات والحكومات والجهات المختصة التي باتت تضرب المثل بنجاعتها ولاترى عيبا في تتبع المنهجية المغربية خاصة فيما يتعلق بمحاربة الإرهاب والتطرف العنيف.
وبعد مناقشة مستفيضة من طرف اللجنة العلمية حول الجودة العلمية الأكيدة والعالية لهذا البحث القيم، الذي سيغني المكتبة المغربية ويثري جو النقاش حول هذا الموضوع، نوهت اللجنة بهذا العمل ومنحت السيد إدريس أمهاوش درجة الدكتوراه بميزة مشرف جدا مع التهنئة من طرف اللجنة والتوصية بالطبع.
وتجدر الإشارة إلى أنه بالإضافة إلى الإهتمامات العلمية للدكتور إدريس أمهاوش، فإن هذا الأخير راكم تجربة مهنية طويلة كمدير لعدة مؤسسات سجنية مغربية، مكنته من بسط تجربته العلمية والعملية داخل المؤسسة السجنية حيث يحضى بالاحترام التام والعمل الجاد في إطار تشاركي بشهادة الموظفين و السجناء،

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.