تواصل فعاليات المعرض الوطني للكتاب المستعمل بساحة بوشنتوف بالدار البيضاء

0

رشيد البيضاوي
تتواصل فعاليات الدورة الثانية عشرة للمعرض الوطني للكتاب المستعمل خلال الفترة الممتدة ما بين 16 يونيو و16 يوليوز2019 بساحة بوشنتوف بالدار البيضاء تحت شعار: “الثقافات الشعبية .. هوية وتسامح”، المنظم من طرف الجمعية البيضاوية للكتبيين ونادي القلم المغربي والجمعية الوطنية للكتبيين بالمغرب.
ويأتي اختيار هذا الشعار – حسب بلاغ للجمعية المنظمة- استمرارا للدورات السابقة التي كانت جميع شعاراتها تصب في بوتقة الثقافة الوطنية وقضاياها الملتصقة بالمعيش اليومي للمواطن المغربي وقضاياه المصيرية، حيث هناك خيط ناظم للتوجه الثقافي لهذه التظاهرة، يتجسد في طبيعة المعرض نفسها من حيث كونه حدثا ثقافيا من الشعب وموجه للشعب، بالإضافة إلى فضاء انعقاده في قلب أحد الأحياء التاريخية العريقة لمدينة الدار البيضاء ، حي درب السلطان المشهور وطنيا وعالميا بكونه أحد الأحياء التي تشكلت فيها الحركة الوطنية والمقاومة، وإحدى المناطق التي احتضنت وأنجبت عددا لا حصر له من أعلام الأدب والفن والعلم والإدارة والسياسة. فهذا الانتماء المادي والرمزي للمعرض إلى هذه المنطقة هو ما يجعل منه حدثا ثقافيا شعبيا بامتياز.

ويشتمل برنامج المعرض على تقديم مجموعة من الإصدارات الجديدة وقراءات قصصية وشعرية وعقد لقاءات ثقافية وفكرية حول قضايا متعددة، منها؛ “حضور الثقافة الشعبية المحلية في الخطاب الروائي الحديث”، “الإعلام المغربي والثقافات الشعبية المغربية”، “الاتساق والإحالة في الخطاب الفيلمي”، “الكتابة والرياضة”، “ترشيد الحقل اللغوي رهانات التنمية”، “صناعة ومهن الكتاب بالمغرب”.. إلى غير ذلك من الفقرات التنشيطية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.