الهاكا تنذر القنوات المغربية بسبب إشهار قندهار

0

وجهت الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، انذارا الى كل من الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة والقناة الثانية وميدي1 تي، وذلك بسب وصلة اشهارية لشركة اورونج تتضمن مقطعا بحمولة الإشادة بقندهار .
وسجلت الهيأة العليا في إطار تتبع البرامج السمعية البصرية، تضمن الوصلة الإشهارية الخاصة بشركة “أرونج ”، كان بطلها اسامة رمزي الشهير ب”كلاطة” مشهدا فيه مقطع غنائي بالعبارات التالية:”(…) ندير السلفي مع عمار ونعيط لولد عيشة واخا يكون في قندهار(…)”.
واعتبر المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري أن تضمن هذه الوصلة الإشهارية في أحد مشاهدها صورا لمجموعة من الشباب بزي عبارة عن جلابيب قصيرة ضمنهم شاب ملتح، مرفوقة بالعبارات المذكورة، مما يحيل نظرا لعناصر المشهد هذه، إلى تواصل هاتفي طبيعي بأحد أبناء الحي المتواجد بمنطقة قندهار الأفغانية.

واضاف المجلس ان البعد الرمزي لهذه الإحالة الجغرافية، ولهيأة شخص المشهد المذكور، إضافة إلى الإحالة الضمنية على ظاهرة التحاق بعض الشباب المستقطب بتنظيمات محظورة؛ من شأنه وإن لم يكن حثا صريحا، أن يشكل تطبيعا، عن طريق الفكاهة، مع فعل الالتحاق بكيانات ومناطق تشتهر بكونها مراكز تنظيمات مصنفة على أنها إرهابية؛ مما يجعل هذا المضمون لا يحترم المقتضيات القانونية والتنظيمية الجاري بها العمل، ولاسيما تلك المتعلقة بالالتزامات الأخلاقية العامة.

وبناء عليه، يؤكد المجلس، وبعد توجيه طلب توضيحات بهذا الخصوص إلى كل من الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة والقناة الثانية وميدي1 تي في بتاريخ 20 ماي، قرر المجلس بتاريخ 14 يونيو توجيه إنذار للمتعهدين الثلاثة، مع نشره بالجريدة الرسمية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.