الدارالبيضاء … صدور طبعة جديدة من رواية “من أجل سعادة على هامش الجحيم”

0

صدرت، حديثا، عن دار النشر “لاكروازي دي شومان”، طبعة جديدة من رواية “من أجل سعادة على هامش الجحيم” للكاتب الراحل محمد لفطح، تكريما لهذا الكاتب الذي يعتبر من الأقلام المغربية المتميزة . وتدور أحداث هذه الرواية ـ الواقعة في 172 صفحة، في قبو “دون كيشوت”، وهو حانة شهيرة في الدار البيضاء، حيث يدعو المؤلف قراءه لاكتشاف واحة وملاذ للحرية، في مكان يطلق عليه عادة “الحفرة”، مع امرأتين من أبطال الرواية، النادلة وردة والحكواتية سولونج.

وكتبت مجلة “ليفر إيبدو” حول هذه الرواية، في أول إصدار لها عام 2006. أن الراوي استدعى، بإسهابه، أساتذة الأدب العربي إلى جانب بودلير وكافكا، والإنجيل والقرآن وكذلك الأساطير اليونانية … وبالتالي فإن هامش الجحيم ينافي قساوة الشمس. “لأن ذلك العالم يسود فيه نور معتنقي الحقيقة الفريدة”.

ويعتبر محمد لفطح، وهو من مدينة سطات، وتوفي بالقاهرة عام 2008، شخصية رمزية في الأدب المغربي. وهو قبل ذلك عالم كمبيوتر ثم كاتب عمود أدبي، وهو أيضا مؤلف كتاب “فتيات نوميديا” 1992، و”العنبر أو التحول من الحب” 2006، و”طفل الرخام” 2007، و”قصص العالم العائم”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.