تلميذات ثانوية الإمام الغزالي ينجزن عملا صحافيا حول محطة تصفية المياه العادمة لمديونة

0

قامت مجموعة من التلميذات ينتمين لثانوية الإمام الغزالي الإعدادية بالدار البيضاء، مؤخرا بإنجاز عمل صحافي حول محطة تصفية المياه العادمة لمديونة، وذلك في إطار مباراة الصحفيين الشباب من أجل البيئة 2019 (صنف التحقيق الصحفي).

وقدم هذا العمل، الذي استند لزيارة ميدانية ومعطيات تم الحصول عليها من شركة ليدك، معطيات ضافية حول هذه المحطة الواقعة داخل المحيط الحضري لمدينة مديونة ، والتي تم تدشينها بتاريخ 3 أبريل 2013، وتبلغ مساحتها 3,5 هكتار.

وتم التأكيد في خلاصات هذا العمل الصحافي ، على أن المحطة، التي تستقطب أعدادا مهمة من الزوار من تلاميذ وطلبة وباحثين ومختصين، تضطلع بأدوار مهمة في الشق المتعلق بتفعيل الزراعة المستدامة.

ومن بين الخلاصات التي تم التوصل إليها أيضا، أن إنشاء هذه المحطة ساهم في حماية مدينة مديونة من التلوث.

أما الخلاصة الثانية فتتمثل في كون الفلاحين ” لم يقتنعوا بشكل كامل بجدوى المحطة ، لذلك فهم لا يستعملون مياهها المعالجة في سقي أراضيهم الزراعية “، كما أن الأوحال الناتجة عن معالجة المياه لا يتم استغلالها في تخصيب التربة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.