ليلة الرعب في حي سيدي عثمان الثاني

0

ابوحاتم عبداللطيف.
عرف حي سيدي عثمان الثاني على الساعة واحدة و نصف ليلا من يوم السبت المنصرم عملية اعتداء و اغتصاب فتاة تقارب من العمر 20 سنة من طرف مجموعة من الشباب ” المشرملين “.
حيث استفاق سكان الحي ،مذعورين على صدى صراخ الفتاة وهي تطلب النجدة من الساكنة،ولما خرجت فئة من الساكنة تفاجأوا بوجود شباب منهم من يحمل سيفا كبيرة يهدد به كل من اقترب منهم و الفتاة ملقاة على الارض.رغم المناداة المتكررة و المطالبة بتدخل الشرطة.
و ذكرت مصادر كازاوي أن الحديقة المتواجدة بالقرب من مستوصف مبروكة و اعدادية مولاي العربي العلوي، تعتبر مرتعا للمتسكعين و المخمورين الغرباء على الحي،والانحلال الاخلاقي و الفساد والسكر العلني و استعمال جميع انواع المخدرات دون تدخل يذكر من المصالح الأمنية بعمالة مقاطعات مولاي رشيد رغم الشكايات المتكررة للمواطنين و المنتخبين بهذه المنطقة بحسب مصادرنا.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.