سيدي عثمان..معلمة تلقي بنفسها من الطابق الأول أمام أعين إبنتها

0

أقدمت أستاذة تعليم إبتدائي في الثلاثين من عمرها، قبل قليل على الانتحار برمي نفسها من نافذة شقتها السكنية الكائنة بالطابق الأول من عمارة قرب عمالة بن مسيك سيدي عثمان.
وقال شاهد عيان لكازاوي” إن امرأة قامت برمي نفسها من نافذة شقتها السكنية، مما استدعى حضور عناصر الأمن و سيارة الإسعاف التي نقلتها على وجه السرعة إلى قسم المستعجلات، للتلفظ أنفاسها بالمستشفى”.
وأضاف ذات المتحدث أن المرجح أنها تعاني من مرض نفسي ”

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.