موثق ومحافظ ومدير شركة متورطون في فضيحة عقارية بابن سليمان

كازاوي

0

أنهى قاضي التحقيق بالمحكمة الزجرية بالبيضاء، التحقيق التفصيلي في فضيحة عقارية، همت اختلاس أموال شركة عقارية بابن سليمان، وتفويت ما يقارب 43 قطعة أرضية في ملكيتها، بطرق ملتوية ومشبوهة، متورط فيها مسير الشركة ومحافظ وموثق ومستشار جماعي يترأس جمعية عقارية.
واستمع قاضي التحقيق في الجلسة الأخيرة التي انعقدت الشهر الجاري، إلى المتهم الرئيسي في القضية، وهو مسير الشركة والمشتكين (شركاؤه في الشركة)، كما توصل بتقرير الخبرة الذي وقف على مجموعة من الخروقات والاختلاسات، في انتظار إصدار قراره الأخير في غضون الأيام المقبلة.
وتعود تفاصيل القضية عندما قرر شقيقان في بداية التسعينات تحويل عقار في ملكيتهما إلى تجزئة سكنية، إذ تسلما تسبيقات مالية من قبل المستفيدين وأنجزا عقود وعد بالبيع، وبعد وفاتهما، اتفق أبناؤهما على تأسيس شركة مساهمة عقارية للإشراف على المشروع العقاري، تحمل اسم “أ”، أسندت مهمة تسييرها للمتهم الرئيسي وابن عمه، إلا أنه في 1997، استفرد المتهم الرئيسي بتسيير الشركة، مستغلا سفر ابن عمه إلى الخارج، ومنحه تفويض إشرافه على الشركة إلى حدود 2000.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.