ملف قتل امرأة حامل سنة 2008 بآزمور يبعث من جديد.. والمتهمون سائقو “طاكسي”

0

تنظر الغرفة الجنائية الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بالجديدة، الأسبوع الأول من الشهر المقبل في ملف جنائي يتابع فيه أربعة أشخاص من أجل جناية القتل.
وأرجأت الغرفة الجنائية نفسها، البت في القضية من أجل استدعاء المصرحين. وتعود وقائع هذه القضية إلى صيف 2008، حين تم العثور على جثة سيدة قرب حي الفرح بالزمامرة. واستمعت الضابطة القضائية آنذاك لشخص اتهمته الهالكة بالتسبب في حملها، إذ نفى أي علاقة له بحملها وموتها، ليجري حفظ القضية بسبب عدم كفاية الأدلة.
وشاهد أحد سكان الحي نفسه، ليلة الواقعة أربعة أشخاص خلف منزله، حيث تم العثور على جثة الهالكة. وتعرف على ثلاثة منهم وهم من سائقي سيارات الأجرة، ولم يشاهد الجثة. وفي اليوم الموالي علم أثناء التحاقه بكشكه المخصص لبيع الأكلات الخفيفة قرب محطة الطاكسيات، (علم) بالعثور على الجثة نفسها، وظل يبحث عن أهل الضحية لإخبارهم بما حدث.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.