“حراك الريف” يشجع على البناء العشوائي بضواحي الدار البيضاء

0

مازال حادث سقوط جدار منزل فوق صاحبه بدوار أولاد بوعزيز بإقليم مديونة تم هدمه مؤخرا من طرف السلطات المعنية ٬يرخي بظلاله على محور أحاديث متتبعي الشأن المحلي ٬وعموم المواطنين في المنطقة خصوصا وأن المصاب يعيش في الوقت الراهن وضعا صحيا حرجا بعد كسر رجليه ٬و بعض أضلعه وعدة إصابات متفاوتة الخطورة في يديه وغيرها أدخلته في حالة غيبوبة بإحدى المستشفيات بالدارالبيضاء.
وأكدت نفس المصادر على أن الضحية تدخل لمنع تنفيذ عملية الهدم التي قادها قائد المنطقة الأربعاء الماضي ٬فانهار عليه حائط منزله ٬الذي شيده خارج القانون مثله مثل بقية خلق الله في المنطقة.
وتعيب نفس المصادر على السلطات أنها لم تتخذ التدابير اللازمة لمنع حدوث مثل هذا الحادث معتبرين أن عملية الهدم تمت بطريقة عشوائية وانتقائية ؛لأنها لم تشمل جميع المخالفين وأن القانون لا يطبق على الجميع ٬ومعاول الهدم لا توجه إلا نحو البسطاء ٬وأكدوا على وجود انفلات عمراني بجماعة سيدي حجاج خصوصا على مستوى تشييد المستودعات وغيرها ٬دون أن تجد من يردعها ٬ويطبق قانون الهدم في حقها متهمين بعض الوجوه في السلطة المنتخبة على أنها هي من تُشجع البناء العشوائي متحدية في دلك كل لجان المراقبة والمصالح المشرفة على القطاع .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.