اشرف وسفيان توأمان جمعهما حب “الدفاع” وفرقهما حادث طريق

0

أشرف وسفيان توأمان في مقتبل العمر، يعشقان فريق الدفاع الجديدي وكرة القدم على وجه الخصوص، كما أنها يتابعان تكوينهما في مجال التحكيم، على غرار والدهما الذي رحل قبل ثلاث سنوات.. ولأن الحياة بقدر ما تمنح الألم فإنها أيضا تخلف وراءها الألم والدموع، فقد فارق أحد التوأمين الحياة، بينما يصارع الثاني الموت بمستشفى محمد الخامس بالجديدة إثر حادثة سير بمدخل مدينة الجديدة بعد عودتهما من الدار البيضاء حيث تابعا مباراة الدفاع الجديدي والوداد، وهي الحادثة التي خلفت 5 قتلى. هناك سؤال ملح يطرح بقوة، كيف لسيارة صغيرة الحجم من نوع بيكانتو أن تحمل في أحشائها 9 أشخاص وتجد الطريق سالكا من ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء الى مدخل مدينة الجديدة وتجتاز كل الحواجز الأمنية دون أن ينتبه لذلك أي أحد.. رحم الله الضحايا وألهم ذويهم الصبر والسلوان، وانا لله وانا اليه راجعون..

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.