رفاق الأموي يعبرون طريق البيضاء الرباط بالسيارات الصفراء

0

من المنتظر أن تنظم نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، مسيرة احتجاجية وطنية بالسيارات من العاصمة الاقتصادية إلى الرباط يوم 10 دجنبر المقبل، وذلك احتجاجا على «تجميد الحوار الاجتماعي مع حكومة سعد الدين العثماني ».
وأكد حيسان عبد الحق، عضو نقابة مجموعة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بمجلس المستشارين، أن المسيرة بالسيارات تأتي «كمحطة أولى للاحتجاج ضد تجميد الحوار الاجتماعي وضرب الحقوق والمكتسبات والمس بالحريات النقابية وتجاهل المكاسب وما تبقى من اتفاق 26 نونبر 2011 ».
المسيرة ستنطلق من مدينة الدارالبيضاء باتجاه الرباط، وستكون نقطة التقاء المحتجين بمركب مولاي عبد الله وبعدها سيتم تنظيم وقفة أمام البرلمان، وذلك احتجاجا على تدهور الأوضاع الاجتماعية، وغياب الحوار الاجتماعي، وتجاهل الحكومة لنقاط الملف المطلبي خاصة مضامينه التي تهم تعزيز الحريات النقابية والزيادة العامة في الأجور في القطاعين العام والخاص، واستئناف الحوار الاجتماعي .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.