المتضررون من أزمة “لاسامير” يواصلون الاحتجاج

0

تعتزم الجبهة المحلية لمتابعة أزمة “لا سامير”، تنظيم مسيرة احتجاجية السبت 25 نونبر بمدينة المحمدية.
ووفقا للمنظمين، فإن هذا القرار يأتي بعد تأخر الحكومة في إيجاد حل لملف المصفاة الذي تسبب في مشاكل اجتماعية لعموم الأطر والموظفين والعمال.
وسبق للجبهة المحلية أن نظمت مجموعة من أشكال الاحتجاج سواء بمدينة الدار البيضاء أو المحمدية.
وربط المحتجون ارتفاع أسعار المحروقات بأزمة المصفاة، حيث دعوا غير ما مرة إلى إيجاد حل في أقرب الآجال، حل حسب المتضررين لتكون له منافع اجتماعية واقتصادية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.