مارطون مصغر بالبيضاء لتشجيع المغاربة على التبرع بالأعضاء

كازاوي

0

تحت شعار: “أركض من أجل التبرع بالأعضاء، أركض لأجل إنقاذ الأنفس”، ينظم المركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء مارطونا مصغرا بمستشفى ابن رشد يوم الاحد 12 نونبر 2017، ابتداء من الساعة التاسعة صباحا.
وحسب بلاغ في الموضوع، فإن الغرض من هذا الحدث يتمثل في رفع درجة الوعي بأهمية التبرع بالأعضاء وتشجيع المواطنين على التحدث مع أقربائهم بشأن موقفهم من هذا الموضوع، مضيفا أن التحدي يتمثل في التذكير أن الجميع معنيون بالتبرع بالأعضاء، وأن إنقاذ الأنفس هو عمل تضامني يعطي الأمل للمرضى في حالة الانتظار.
والجدير بالذكر أن أول عملية لزراعة الكلي في المغرب أجريت سنة 1985 بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء، فيما بلغ العدد اليوم 251 عملية زراعة الكلى بما في ذلك 20 عملية لفائدة الأطفال و31عملية أنجزت انطلاقا من متبرعين في حالة وفاة سريرية، كما تم إجراء أكثر من 300 عملية زراعة للنخاع العظمي، وثلاثة عمليات لزراعة الكبد و280 عملية لزراعة القرنية.
و يتوفر المركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد، الذي يعد رائدا وطنيا في مجال زراعة واستئصال الأعضاء، على لجنة تنسيق مختصة في استئصال الأعضاء والأنسجة، معبأة للعمل 24/24 ساعة في اليوم و7/7 يوما في الاسبوع، إلى جانب أطباء الإنعاش والجراحة، وقد أجرى الفريق حتى الآن 20 عملية استئصال متعددة الأعضاء.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.