لاماب ديال الهاشمي تهيء لرحيل حكومة العثماني!!!

حملت وكالة المغربي العربي للأنباء في قصاصة لها حول مسيرة التضامن مع حراك الريف، مسؤولية الاحتجاجات لحكومة سعد الدين العثماني وقالت القصاصة إن “المتظاهرون انتقدوا “أداء الحكومة في تدبير بعض القطاعات الحيوية من قبيل الصحة والتشغيل والتعليم والقضاء، وكذا بمقاربتها في التعامل مع حراك المطالبين بحقوقهم بالعديد من المناطق والجهات”.

وشارك ظهر اليوم الأحد بالرباط الآلاف من المتظاهرين في المسيرة التي دعت إليها هيئات ومنظمات حقوقية ونقابية وجمعوية، وذلك تضامنا مع الحراك الاجتماعي الذي تشهده الحسيمة.

وردد المتظاهرون، الذي قدرت الوكالة عددهم ما بين 12 ألف و15 ألف شخصا، شعارات تنادي أساسا بالاستجابة للمطالب الاجتماعية والاقتصادية التي رفعتها ساكنة الحسيمة، منذ أزيد من سبعة أشهر، وبإطلاق سراح كافة المعتقلين على خلفية هذا الحراك الاجتماعي.

وتم في هذه المسيرة، التي انطلقت من ساحة باب الأحد، وجابت شارعي الحسن الثاني ومحمد الخامس، وصولا إلى الواجهة الأمامية لمقر البرلمان، رفع لافتات تشدد على ضرورة تكريس مبادئ الحرية وتحقيق السلم الاجتماعي والعدالة الاجتماعية، فضلا عن محاربة الفساد واقتصاد الريع وإطلاق سراح المعتقلين على خلفية ما بات يسمى “بحراك الريف”.

من جهتهم طالب عدد من الناشطين في تصريحات مماثلة بإطراق سراح المعتقلين وحملوا الحكومة تردي الوضع الاجتماعي والاقتصادي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.