العثماني : من واجبنا دعم التلاميذ ذوي الاحتياجات الخاصة

0

 عبّر رئيس الحكومة، الدكتور سعد الدين العثماني، عن تأثره الكبير بعد الزيارة التي قام بها إلى مؤسسة تعليمية حيث اجتاز تلاميذ من ذوي الاحتياجات الخاصة الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لشهادة الباكالوريا.

وقال رئيس الحكومة، في افتتاح الاجتماع الأسبوعي للمجلس الحكومي يوم الخميس 7 يونيو 2018، إن الزيارة التي قام بها إلى مؤسسة تعليمية، رفقة السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعاليم العالي والبحث العلمي، في اليوم الأول من الدورة العادية لامتحان البكالوريا، توقف فيها على عدد من الحالات لتلاميذ من ذوي الاحتياجات الخاصة.

واعتبر رئيس الحكومة أن تلك الزيارة كانت “صراحة جد مؤثرة، خصوصا عندما دخلنا قسما خاصا بالتلاميذ الصم البكم، ووجدنا إلى جانب أساتذة الحراسة، مؤطرتين تتواصلان مع التلاميذ بلغة الإشارة”.

وأكد رئيس الحكومة أن توفير الظروف لكي تجتاز هذه الفئات امتحانات البكالوريا في أجواء مناسبة “يعد تطورا إيجابيا ومهما في بلادنا، بحكم أن هذه شريحة من بناتنا وابنائنا من ذوي الاحتياجات الخاصة لديها الإرادة والقدرة على إتمام الدراسة والحصول على الشهادات، وبعد ذلك ولوج سوق الشغل والعمل الشريف”.

وفي هذا السياق، شدد رئيس الحكومة على حرصه بأن يتم تطوير كل الإجراءات الضرورية، في المستقبل، لإدماج هذه الفئة في منظومة التربية والتكوين وفي منظومة التشغيل، سواء تعلق الأمر بالصم والبكم أو المكفوفين أو ذوي الاحتياجات الخاصة سواء كانت حركية أو ذهنية أو الذين يعانون من صعوبات التعلم وغيرها، المهم، “إننا نسعى إلى ضمان لهم الظروف الإيجابية والتسهيلات اللازمة التي يكفلها القانون والمواثيق الدولية ليحصلوا على شهاداتهم باستحقاق، بعد الأخذ بعين الاعتبار لحاجياتهم الخاصة”.

وبعد أن استحضر الإجراءات التي استفادت منها فئة المكفوفين، وعد رئيس الحكومة بأن يتم تعميم هذه التجربة الناجحة، بعد تطويرها أكثر، “لأننا نريد أن نوفي حق هذه الشريحة التي تحتاج الدعم، ومن واجبنا أن نوفر لها الشروط الضرورية التي تكفل لها هذا الحق”. 

 

 

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.