الداودي يغضب رئيس الحكومة لهاذا السبب

0

اغضب وزير الشؤون العامة والحكامة، رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، مساء أمس الثلاثاء، بسبب التحاقه بمجموعة من المتظاهرين أماما مقر البرلمان دون علمه.
وقالت مصادر مطلعة ل”كازاوي”، إن العثماني قام بالاتصال بالداودي فور علمه بالموضوع وتنبيهه إلى أن عمله غير لائق.

وكان الوزير الداودي متجها إلى البرلمان للمشاركة في لجنة برلمانية حين التحق بالمتظاهرين دون أخذ ابلاغ العثماني، حسب مصدر “كازاوي”، وهو ما استدعى اتصال رئيس الحكومة لتبليغه عدم رضاه عن هذا التصرف.

ولأول مرة منذ انطلاق حملة المقاطعة، خرجت شغيلة شركة “سنطرال”، مساء الثلاثاء، للاحتجاج أمام مبنى البرلمان بالعاصمة الرباط، مطالبة بوقف حملة المقاطعة التي أَدَّتْ إلى فصل العديد من المستخدمين، وخفض كمية إنتاج الحليب بنسبة كبيرة، ومنددة بما أسمته “الأعمال الإجرامية” التي طالتها.

وشهدت الوقفة التحاق وزير الحكامة والشؤون العامة، لحسن الداودي، رافعا بدوره وسط جموع المحتجين شعارات ضد حملة المقاطعة، من قبيل “هذا عيب هذا عار..الاقتصاد في خطر”، و”هذا عيب هذا عار..المقاولة في خطر”، “لا تقاطع لا تقاطع والعامل هو الضائع”، “المقاطعة ضراتنا..حنا ولاد الشعب”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.