السكتاوي: الحكومة تتعنت في إلغاء الإعدام ضدا على الإرادة الملكية

0

وجه محمد السكتاوي، المدير العام لمنظمة العفو الدولية “أمنيستي” بالمغرب، اتهامات إلى حكومة سعد الدين العثماني، بالتعنت في تعاطيها مع مطالب إلغاء عقوبة الإعدام من التشريعات المغربية، ضدا على الإرادة الملكية، والإجماع السياسي، والتوجه الإفريقي نحو القطع مع هذه العقوبة السالبة للحق في الحياة.

وقال السكتاوي، في ندوة نظمتها “أمنيستي” صباح اليوم الخميس، في الرباط لتقديم تقريرها الجديد حول “أحكام الإعدام، وما نفذ من أحكام في عام 2017” إن منظمته وجهت، أمس الأربعاء، وللمرة الثالثة رسالة مفتوحة إلى رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، لمطالبته بإلغاء الإعدام في المغرب، موجها انتقادات إلى الحكومة بعدم تجاوبها مع منظمته، وعدم ردها على رسائلها السابقة.

وأشار السكتاوي إلى أن أحكام الإعدام في المغرب تزايدت عام 2017، إذ سجل 15 حكما جديدا، مقارنة مع 6 أحكام فقط عام 2016، فيما أكد المتحدث ذاته أن الحكومة لا تمد منظمته بمعطيات رسمية حول الإعدام في المغرب، وأن هذه الأرقام المقدمة اليوم، هي مستقاة من مصادر اعتمد عليها تقرير المنظمة الدولية.

واعتبرت المنظمة الدولية في تقريرها الصادر، اليوم، أن إفريقيا بارقة الأمل لطي صفحة الإعدام في العالم، حيث سجلت أقل أعداد تنفيذ عقوبة الإعدام، خلال العام الجاري، إذ سحبت عدد من دولها هذه العقوبة من تشريعاتها، فيما تراهن “أمنيستي” على عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي للدفع بالإلغاء الكامل للإعدام من التشريعات المغربية، انسجاما مع الخيار الإفريقي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.