الوالي زهود يقوم بزيارة مفاجأة لهذا المرفق الحيوي ورؤوس في طريقها

كازاوي

0

قام عبد الكبير زهود، والي جهة الدار البيضاء-سطات، هذا الصباح بزيارة مفاجأة إلى سوق الجملة للخضر والفواكه اطلع خلالها مباشرة على مظاهر سوء التسيير والاختلالات الكبرى التي يعاني منها هذا المرفق العمومي، رغم أنه يوفر سنويا للمدينة مداخيل تقدر بـ15 مليار سنتيم.
وأركبت هذه الزيارة التي كان فيها الوالي مرفقا بعامل مولاي رشيد سيدي عثمان والباشا وعدد من مساعدي الوالي ومصطفى الحيا، رئيس مقاطعة مولاي رشيد، وغاب عنها عمدة المدينة ونائبه الأول، (أربكت) مسيري السوق الذين كشفهم ممثل صاحب الجلالة على حقيقتهم، حين رأى بأم عينه حالة الدمار الكبرى التي يعرفها السوق وتدهور مرافقه وتجيهزاته.
ورغم أن بعض المسؤولين حاولوا منع التجار من الحديث إلى الوالي، إلا أنه نهرهم وطلب منهم فسح المجال لهم للتعبير عن رأيهم وشرح أسباب الاختلالات من وجهة نظرهم.
ودامت الزيارة حوالي نصف ساعة من العاشرة ونصف إلى 11. وتوقعت مصادر أن تسقط رؤوسا في الشركة ومجلس المدينة وتعرضهم للمساءلة، خصوصا أن السوق يستفيد من برنامج للتأهيل انطلق في 2015 ولم يتحقق منه أي شيء إلى حد الساعة.
فهل أزفت ساعة الحقيقة؟

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.