لهذا رجل ياباني لم يتفوه بكلمة لزوجته منذ 20 سنة

0

أميمة عطية
إمتنع رجل ياباني عن الحديث مع زوجته ، منذ ما يقارب 20 سنة وذلك بسبب “الغيرة”، ولإهتمامها المفرط بأولادها، ليتم الصلح بينهما في برنامج تلفزيوني.

و يعيش”أوتو” مع زوجته، وأبنائه الثلاثة في نفس المنزل ويتحدث معهم بطريقة عادية، لكنه لا يتحدث بأية كلمة مع زوجته “كاتايما”، سوى الإيماء برأسه أو الإشارة بأصبعه.

وقد قام ابنهما “يوشيكي” البالغ، من العمر 19 سنة بإرسال رسالة، إلى أحد البرامج التلفزيونية، مما دفع القائمين على البرنامج بتنظيم لقاء بين الزوجين، في أول مكان التقوا فيه ببعضهما.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.