“التربية الوطنية” تسرد حقيقة “توظيف 36 مسؤولا بمؤسسات شبح”

0

أكدت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي أن المناصب المتعلقة بمديرين مساعدين بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين ليست محدثة ، بل يشغلها حاليا مديرون مساعدون بالتكليف لازالوا يمارسون مهامهم في هذا الإطار، وفقا للمقتضيات القانونية المنصوص عليها في المراسيم المنظمة لهذه المراكز.

وأشارت الوزارة في بلاغ، على إثر نشر مقال أمس الأربعاء حول توظيف 36 مسؤولا بهذه المراكز ، إلى أن فتح باب التباري لمناصب المسؤولية بمراكز تكوين الأطر يعد تفعيلا لمقتضيات المراسيم المحدثة لهذه المراكز.

وأعلنت الوزارة أن المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين ستشهد دينامية أكبر مع الدخول التكويني الذي سينطلق بصفة استثنائية ابتداء من 5 فبراير 2018، إذ ستستقبل حوالي 20000 متدربة ومتدرب بصفة رسمية إلى غاية شهر يوليوز 2018.

كما سترتفع وتيرة التكوين بهذه المراكز خلال السنوات المقبلة، بعدما أصبح تكوين جميع الأساتذة بموجب عقود من طرف الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، قبل التحاقهم بالعمل، شرطا إلزاميا، كما تؤكد على ذلك النصوص التنظيمية الخاصة بهذه الفئة، مشددة على أنه لم يسبق أبدا أن تم تكوين المفتشين بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين، لكون المركز المختص في هذا الشأن هو مركز تكوين مفتشي التعليم بالرباط.

وسجلت أن مجموع الأطر الإدارية العاملة بالمقرات الرئيسية لهذه المراكز وملحقاتها وفروعها الإقليمية لا يتعدى 365 موظفا.

ودعت الوزارة وسائل الإعلام إلى توخي الحيطة والحذر في تناولها للأخبار المتعلقة بالوزارة، وذلك عبر ربط الاتصال بمصالحها المختصة من أجل التأكد من صحة المعطيات.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.