عين الشق.. العنف في الوسط المدرسي محور تظاهرة ثقافية بالمؤسسات التعليمية + صور

0

نظمت المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية “م. ابن المقفع، م. يعقوب المنصور م. بين المدن الجديدة، مؤسسة برادة الخصوصية، مجموعة مدارس رياض الخصوصية” بتنسيق مع مصالح المديرية الاقليمية للوزارة بعمالة مقاطعة عين الشق، تظاهرة ثقافية وفنية متميزة حول العنف في الوسط المدرسي وذلك زوال يوم الجمعة 29 دجنبر 2017 بمقر مؤسسة رياض الخصوصية التابعة للمديرية الاقليمية.

الحفل الذي ترأسته المديرة الإقليمية للوزارة الاستاذة بشرى أعرف، عرف حضور كل من  ممثل المنطقة الأمنية بعين الشق وممثل السلطات المحلية، رئيسة ورؤساء المصالح بالمديرية، ورئيسة ورؤساء المؤسسات التعليمية رفقة أطرهم الإدارية والتربوية وتلامذتهم المنخرطين في النشاط، ورئيس الفرع الاقليمي لفدرالية جمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ، وبعض المدعويين والفاعلين التربويين.

و افتتحت المديرة الاقليمية للوزارة التي اعتبرت أن هذه التظاهرة التربوية الهامة تدخل ضمن تفعيل الحملة التحسيسة التوعوية لتحصين الفضاء المدرسي من كل أشكال العنف وتعزيز ثقافة حقوق الانسان والحوار وقبول الاختلاف في صفوف الناشئة، من جهة أخرى أشارت السيدة المديرة إلى أهمية العمل بشكل تشاركي بين المؤسسات العمومية ونظيرتها الخصوصية لتبادل الخبرات والتجارب وإعطاء نفس جديد للأنشطة التربويوية وخلق فرص لعقد شراكات هادفة يستفيد منها الطرفين خدمة للتلميذ خصوصا وللمدرسة المغربية عموما، وفي ختام كلمتها حرصت السيدة المديرة الاقليمية على توجيه الشكر لكل المساهمين والداعمين والمنظمين لهذه التظاهرة الذي تضاف إلى سلسلة الانجازات التربوية المنظمة بالمديرية والتي تحرص من خلالها السيدة المديرية على إعطاء أهمية قصوى للأنشطة الموازية التي تدخل في إطار تفعيل أدوار الحياة المدرسية التي تساهم في بناء الجانب المعرفي والادراكي والنفسي للتلميذ و في الارتقاء بمستواه الدراسي.

هذا وقد عرف اللقاء تقديم فقرات تربوية اشتملت على عروض مسرحية باللغتين العربية والفرنسية بعنوان “فهمونا باش نفهموكم”و”العنف اليوم علي وغدا عليك” و”لا للعنف المدرسي” و “الأرنب الصغير الاسود” ، وتقديم مونولوج توعوي “التسامح” وأداء أغنية تربوية “طفل السلام” وعرض لوحة فنية ورقصة تعبيرية بعنوان “أوقف العنف” أبدع من خلالها التلاميذ وتفاعل معها الحضور، ليختتم الاحتفال بتوزيع شواهد تقديرية على رؤساء المؤسسات التعليمية المساهمة في النشاط وبتنظيم حفل شاي على شرف الحاضرين.

تجدر الإشارة إلى أن المؤسسات التعليمية التابعة للمديرية الإقليمية للوزارة بعمالة مقاطعة عين الشق وبإشراف وتنسيق يومي مع مصالح المديرية الاقليمية المعنية، انخرطت بشكل متميز في تفعيل الحملة التحسيسية الاقليمية عبر أنشطة مكثفة توزعت ما بين تنظيم موائد مستديرة وندوات تربوية وفكرية ولقاءات تواصلية وورشات حوارية ودورات تكوينية تستشرف كل ما يتعلق بتخليق الحياة المدرسية وتحصينها من كل مظاهر العنف.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.