إطلاق حملة ” أستاذي راك عزيز” بعين الشق

0

في إطار الحملة التحسيسية لمناهضة العنف في المؤسسات التعليمية، وبتنسيق مع الثانوية التأهيلية عبد الخالق الطريس التابعة للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي بعمالة مقاطعة عين الشق، نظمت جمعية قدماء التلاميذ حملة “أستاذي راك عزيز” مؤخرا، سعت من خلالها إلى إعادة الاعتبار لمفهوم المدرس كرجل من رجالات الإصلاح وتقديره التقدير للتضحيات التي يبذلها.

وهي كذلك إسماع لصوت الضمير الحي في التلميذ والروح الطيبة الكامنة فيه، وكأن لسان حال التلميذ يقول للجهات المسؤولة “أنا هنا… وأحب أساتذتي .
هذا وقد عرفت الحملة رفع شعار “أستاذي راك عزيز” من طرف تلامذة المؤسسة في بداية كل حصة مع كلمة اعتراف يلقيها أحد التلاميذ نيابة عن زملاء قسمه والجدير بالذكر أن هذه المبادرة لقيت استحسانا من طرف كل من الأطر الإدارية والتربوية بالمؤسسة وأدخلت عليهم الفرح البهجة عجزوا عن التعبير عنها بالكلمات وإنما بدمعات حب وامتنان لهذا الجيل الذي توهم الكثير باليأس منه.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.