كلمات مؤثرة في حفل تسليم السلط بأكاديمية جهة البيضاء سطات

كازاوي

0

شهدت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات، صبيحة يوم أمس الإثنين 09 أكتوبر الجاري حفل تنصيب عبد المومن طالب، المدير الجديد للأكاديمية، وتسليم السلط خلفا لسابقه السيد محمادين اسماعيلي.
وفي كلمته التوجيهية لهذه المناسبة، التي تلاها نيابة عن وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، حرص الكاتب العام للوزارة على تهنئة المدير الجديد بهذا التعيين، الذي يندرج في إطار التعيين في المناصب العليا بوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي على ضوء المقتضيات الجديدة لإسناد المناصب العليا.
كما حرص الكاتب العام للوزارة على تعداد مناقب المدير المُعيّن حديثا التي شملت الزاد العلمي الوفير والتجربة الغنية في مجال التسيير والتدبير على مدار مسار مهني طويل ومتنوع ومتدرج ارتقى به إلى مختلف المدارج والمسؤوليات العليا إن على المستوى المركزي أو الجهوي أو الإقليمي.
ولم يترك الكاتب العام الفرصة أن تمر دون إيصال الشكر والتقدير للمدير السابق لأكبر أكاديمية بالمملكة على المجهودات التي بذلها أثناء تقلده لمهامه خدمة لمنظومة التربية والتكوين على مستوى جهة الدار البيضاء سطات.
من جهته ومن جهته، حرص محمادين اسماعيلي، المدير السابق للأكاديمية، على إلقاء كلمة مؤثرة، أمام الحضور استحضر من خلالها جميع المراحل التي أشرف عليها بمعية السيدات والسادة المديرات والمديرين الإقليميين ورؤساء الأقسام والمصالح، بروح من المسؤولية ونكران الذات، مًشيداً بعمل كافة المسؤولين على مستوى الجهة، ومتمنيا في الوقت ذاته التوفيق للمدير الجديد في مهامه.

وفي كلمته أعرب عبد المومن طالب عن اعتزازه بالثقة الغالية التي حظي بها سائلا الله عز وجل أن يعينه لكسب الرهانات للارتقاء بالقطاع، مستشعراً أن هذا التعيين إنما هو تكليف ومسؤولية قبل أن يكون تشريفا.
وفي الختام قدم الكاتب العام الشكر لجميع الحاضرين وحاثا الجميع على تكثيف الجهود لإنجاح الورش الكبير للإصلاح تحت القيادة الرشيدة للمربي الأول جلال الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.