ساجد يترأس لقاء جهويا مع الفاعلين السياحيين والمسؤولين المحليين بجهة مراكش آسفي

انطلقت يوم الخميس 15 يونيو 2017أشغال اللقاء المنظم بولاية جهة مراكش آسفي، برئاسةالسيد محمد ساجد وزير السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي. و قد جاء هذا اللقاء لتدارس الوضع السياحي وآفاقه بالجهة. بحضور السادة والسيدات: كاتبة الدولة المكلفة بالسياحة، رئيس جهة مراكش آسفي، رئيس المجلس الجهوي للسياحة، رؤساء الجماعات والمدير الجهوي للخطوط الملكية الجوية، مديرة مطار مراكش والمدير الجهوي للجمارك،ومهنيو القطاع السياحي بالجهة.

و في بداية كلمته عبر السيد محمد ساجد عن سعادته بتواجده بمدينة مراكش على اعتبارها قاطرة تنموية ووجهة اقتصادية وسياحية مغربية وعالمية مهمة.

و تحدث السيد ساجد في كلمته عن الانتعاش الذي تعيشه السياحة الطبية بمدينة مراكش، بالاضافة الى الدور الذي تلعبه الصناعة التقليدية في هذه الانتعاشة. وأكد السيد ساجد في تجاوبه مع المتدخلين في اللقاء من المهنيين ورؤساء الجماعات، على ضرورة توفير جو ملائم للتعاونيات على اعتبارها مساهم اساسي في تشغيل عدد مهم من اليد العاملة. كما نوه السيد الوزير بالمجهوداتالكبيرة التي قدمها المكتب الوطني للتنمية السياحية و مطار مراكش المنارة الذي اصبح يلعب دورا كبيرا في خلق جاذبية مهمة لمدينة مراكش خصوصا و لجهة مراكش آسفي عموما.

وفي ختام كلمته شدد السيد محمد ساجد على ضرورة تظافر الجهود بين جل الفاعلين والمهنيين والمسؤولين، واعتماد منهجية تشاركية من أجل الحفاظ على مكانة السياحة في الجهة وكذا المساهمة بكل الوسائل في تطويرها وتنميتها

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.