أكاديمية الدار البيضاء تغطي الشمس بالغربال

قررت الاكاديمية الحهوية للتربية والتكوين بالدار البيضاء سطات الخروج عن صمتها بخصوص إضراب الأساتذة عن التصحيح بسيدي البرنوصي وابن امسيك.
وعوض ان تقدم توضيحات للراي العام اضافت الخل على الخمير وهو تحاول تغطية الشمس بالغربال.
فيما يلي توضيحات الاكاديمية:
“لا يتعلق الأمر بتوقيف عملية التصحيح، وإنما بوقفة احتجاجية لبعض أساتذة أربع مواد حول عملية مسك النقاط بالمديرية الإقليمية البرنوصي، حيث انتقل المدير الإقليمي بسيدي البرنوصي، للاطلاع عن كثب على مجريات عملية التصحيح والاستماع للأساتذة المعنيين.بالنسبة للمديرية الإقليمية مولاي رشيد، لا يتعلق الأمر بتوقيف عملية التصحيح، بل رفض مسك النقاط لمادة واحدة والمطالبة بالرفع من تعويضات التصحيح، وقامت المديرة الإقليمية بزيارة لمركز التصحيح والتواصل مع الأساتذة المعنيين بالأمر.تم تقديم كل التوضيحات الضرورية من طرف المديرين في جو تربوي وروح من المسؤولية.واصل الأساتذة المعنيون عملية التصحيح على غرار زملائهم في ظروف عادية وفق البرنامج والرزنامة اللذين تم وضعهما سلفا.وتجدر الإشارة إلى أن هذه الحالات معزولة حيث تمت العملية بباقي المراكز وعددها 73 في ظروف عادية إلى متميزة.

وإذ تقدم الأكاديمية هذه التوضيحات، تنهي إلى كافة المواطنين والمواطنات، أنه تم تصحيح 334667 ورقة من أصل 455057 أي بنسبة 73,5 بالمائة إلى حدود يوم الثلاثاء 13 ماي مساء على مستوى الجهة، و100 بالمائة و100 بالمائة و80 بالمائة على التوالي بكل من “ادريس الحارثي” و”المختار السوسي” و”ابن الشهيد”، همت 84996 تلميذة وتلميذا اجتازوا الامتحان الوطني وشارك في عملية التصحيح حوالي 3946 أستاذة وأستاذ، بـ 73 مركز تصحيح، مؤطرة بما يزيد عن 100 مفتش و222 مساعد عل عملية مسك 455057 نقطة عند الحاجة”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.