درب عمر سوق المتفجرات داخل البيضاء

0

كازاوي

على الرغم من دخول القانون المتعلق بـ”تنظيم المواد المتفجرة ذات الاستعمال المدني والشهب الاصطناعية الترفيهية والمعدات التي تحتوي على مواد نارية بيروتقنية” حيز التنفيذ بالمغرب؛ فإن عدداً كبيراً من هذه الألعاب الخطيرة، المتزامنة مع كل موسم يسبق الاحتفال بمناسبة عاشوراء، عاد ليغزو الأسواق المغربية.
وعلى بُعد أسبوع من احتفالات عاشوراء، تعرض بعض المحلات التجارية مواد متفجرة وشهبا اصطناعية ترفيهية، خصوصا في مدينتي الدار البيضاء و تحديدا بدرب عمر ، حيث يتم إدخالها بطرق غير قانونية إلى التراب الوطني.
مما يدعو الى ضرورة تحرك السلطات الأمنية المغربية إلى القيام بحملات استباقية مع اقتراب حلول مناسبة عاشوراء، لمنع بيع هذه المعدات التي تشكل تهديدا على مستوى السلامة والتربية.
ويُرتقب أن تشرع السلطات الأمنية بالمغرب في حملات واسعة من أجل حجز المفرقعات والشهب النارية، حيث تعمد المديرية العامة للأمن الوطني، كل سنة، إلى إيقاف الأشخاص الذين يتاجرون بهذه المواد غير القانونية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.